عاملات في الدعارة يفضحن برنامجاً تلفزيونياً أميركياً

0

نهاية شهر أبريل/نيسان الماضي انتهى عرض برنامج أميركي بعنوان “ثماني دقائق”، عرضته شبكة A&E. يهدف البرنامج بشكل أساسي كما يعرّف عن نفسه، إلى عرض قصص لبائعات الهوى اللواتي يعملن في مجال والتجارة الجنسية، من خلال طريقة تعتبرها القناة مبتكرة. إذ يبدأ البرنامج بلقاء المقدّم ببائعة هوى في إحدى غرف الفنادق، ويملك 8 دقائق لإقناعها بالتراجع عن ممارسة هذه المهنة، ومغادرة الغرفة مع فريق عمل البرنامج الذي سيساعدها على تأمين حياة أفضل.

 

 

 

لكن المفاجأة كانت مع انتهاء عرض البرنامج، حيث بدأت تخرج اعترافات سيدات شاركن في البرنامج، ليؤكدن ان البرنامج لم يؤمّن لهن شيئاً من كل ما وعدهنّ به، حتى إن إحداهن قالت إن ظهورها في البرنامج أدى إلى دخولها السجن، بعدما ألقت الشرطة القبض عليها.

- Advertisement -

وقد أثارت هذه الاعترافات موجة غضب في الإعلام الأميركي حتى إن موقع “هافنغتون بوست عنون بخط كبير: “عار”، في إشارة إلى الأسلوب “الرخيص الذي استعمله البرنامج”.

وكذلك سلطت صحف أميركية أخرى مثل “واشنطن بوست” الضوء على نفس الموضوع، كاشفة خداع البرنامج.

 

 

العربي الجديد

قد يعجبك

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.