إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

13 سببًا تجعل رئيس كوريا الشمالية أغرب زعيم في العالم.. تعرف عليها

أثارت أفعال زعيم كوريا الشمالية، كيم جون أون، جدلًا كبيرًا بسبب غرابتها التي جذبت انتباه العالم إليه، وكان آخرها إعدام وزير الدفاع بطلقات مدفع مضاد للطائرات؛ بسبب نومه أثناء إحدى العروض العسكرية.

 

 أغرب تصرفات الزعيم الكوري الذي لم يتجاوز الـ 30 عامًا من عمره، والذي تولى الزعامة بعد وفاة والده كيم جونغ – الزعيم السابق للبلاد – وتمثلت في:

 

1 –  لقّب “كيم جون أون” نفسه بالزعيم العزيز، وهذه محاولة من الديكتاتور الشاب – كما يطلق عليه البعض – لسيطرته على الحكم، وقال إن هذا اللقب علامة مسجلة باسم والده.

 

2 – أراد زعيم كوريا الشمالية إعادة كتابة تاريخ بلاده السياسي كما يتفق مع أهوائه الشخصية، وقام بإزالة 99% من أرشيف تقارير وكالة أنباء بيونج يانج حتى التى تتعلق بوالده الزعيم السابق لكوريا الشمالية.

 

3 – خضع لعدة جراحات تجميلية، حتى يستطيع الوصول لأكبر شبه بينه وبين جده الأكبر كيم آل سونج، وهو أول زعيم لكوريا الشمالية، وقدوة للزعيم الشاب.

 

4 – يخشي زعيم كوريا الشمالية من الحلاقه بشدة، وكان هذا سبب حلاقته لنفسه، واختار قصة شعر غريبة إلى أعلى، تجعله يبدو أطول سنتيمترات قليلة من طولة، ولم ينس حاجبيه فجعلهما أقصر من السابق، وأصدر مرسومًا رسميًا يفرض على الرجال أن يسيروا على غرار قصة زعيم بلادهم الجديدة، وأطلق على القصة “قصة شعر الطموح”، وحدد للمواطنين 28 قصة شعر مسموح لهم بالاختيار بينها وعدم الخروج عنها.

 

5 – أصدر الشاب كيم جون أون زعيم كوريا الشمالية، أمرًا بوضع شعار ضخم فوق تلة مرتفعة يصل طوله إلى 560 مترًا، مكتوب عليه “يحيا الجنرال كيم جونج أون شمس كوريا الساطع”.

 

6 – من أغرب الأشياء أنه لا يعرف تاريخ مولده الحقيقي، وقيل إنه ولد عام 1983 أو السنة التى تليها، وهو شخصية غامضة ولا يسمح بتسرب أي معلومات عن شخصيته، وقيل إن والدته جونغ إيل راقصة يابانية الأصل، وهى زوجة أبيه الثالثة.

 

7 – حرم زعيم كوريا الشمالية، كبار المسؤولين فى البلد من استيراد السجائر وتدخينها، وقرر أن يدخنوا السجائر المصنوعة في كوريا لأنها منتجات وطنية.

 

8 – أعدم كيم جون أون، المغنية هيون سونغ وول، وهى صديقته السابقة، بعد اتهامها بتصوير فيلم إباحى، بحجة مخالفة قوانين البلاد، وكان كيم جون وهيون سونغ عاشقين لكن انتهت علاقتهما عندما طلب والد كيم جون ذلك.

 

9 – أعدم زعيم كوريا الشمالية أحد خصومه، وهو سانغ هون وزير الأمن العام، بقاذفة من اللهب، بسبب صلته القوية بعم الزعيم الكوري كيم جون، وأراد أيضًا التخلص من كل القيادات التي كانت مقربة من عمه الراحل وبلغ عددهم 200 قيادة.

 

10 – ادعى كيم جون أون، بأن شخصية أخيه الأكبر كيم جونج تشول،  تميل إلى الأنوثة أكثر من اللازم، وأنه هو مثل أبيه الزعيم السابق، ما أدى إلى تسلمة السلطة، حيث إنه الأقوى والأفضل.

 

11 – أعدم زعيم كوريا الشمالية، زوج عمته بطريقة خاصة، حيث ألقاه عاريًا فى قفص مع 5 مسؤولين آخرين وأطلق 120 كلبًا، تنهش في أجسادهم، بعد تجويعهم، فأكلوا لحمهم إلى عظامهم، واستمر الإعدام ساعة كاملة، فى حضور 300 من كبار المسؤولين، بتهمة محاولة الانقلاب عليه مع العسكريين.

 

12 – أعدم أيضًا هذا الشاب عمه بسبب العداء الشخصي، ولأنه لم يصفق له بحماسة خلال اختياره في وظيفة نائب رئيس اللجنة العسكرية المركزية للبلاد، وقال إن هناك عقوبات فى كوريا الشمالية تصدر ضد كل من يتوقف عن التصفيق أولًا، وتم بالفعل تطبيق العقوبات، والحكم على أحد العمال بالسجن 10 أعوام بسبب توقفه عن التصفيق لـ كيم جون.

 

 

13 – وأخيرًا، أعدم الزعيم الكوري وزير دفاعه بعد انتهاء العرض العسكرى بتهمة الخيانة، وذلك لأن النوم غلبه أثناء العرض العسكري، ما جعل زعيم كوريا يعزله من منصبه ويعدمه رميًا بطلقات مدفع مضاد للطائرات.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد