إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

هذا ما ناله (خلفان) حامي الساقطات والعاهرات من هجومه على الملك سلمان

 

انهال نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي بالسباب على ضاحي الخلفان مدير شرطة دبي والمقرب من شيوخ الامارات بعد هجومه على الملك سلمان بن عبد العزيز العاهل السعودي في تعليقات غير مسبوقة مما اعتبره البعض خسائر فادحة لـ”خلفان” بموقع التواصل.

ودشن مستخدمو التواصل الاجتماعي هاشتاج «#ضاحي_خلفان_يهاجم_الملك_سلمان»، وخلال ساعات أصبح أكثر الهاشتاجات تفاعلا على موقع التغريدات القصيرة «تويتر».

واحتوى “الهاشتاج” على هجوم لاذع من السعوديين تجاه “خلفان”، فيما رد عدد من كتاب المملكة السعودية على قائد شرطة دبي السابق.

وقال بدر المدن، “ليش تستغربون من شرطي الساقطات والعاهرات هكذا هم المتصهينون”، فيما سخر أبوعمر الدوسري من تصريحات سابقة لضاحي خلفان مدح فيها بشار الأسد، وقال: “الاستقرار في دول الخليج في نظر ضاحي خلفان لا يتم إلا باحتضان دحلان وعائلة بشار والمومسات في دبي، بحسب قوله.

المدون السعودي، سعود الفقيه، رد على خلفان بالقول: “سلمان العودة مواطن سعودي، والزنداني ضيف على دولتنا، من العيب التدخل في شؤوننا الداخلية، فنحن لم نتحدث عن دحلان وغيره ممن يرتع لديكم”.

وأضاف الداعية، عصام عارف: “احتضان الملك سلمان للشرفاء، المناضلين في سبيل عزة ورفعة أمتهم،

خير من احتضان العاهرات ودور البغاء ومروجي المخدرات”.

الأكاديمي، والإعلامي، محمد الحضيف، علّق على تغريدة خلفان، قائلا: “الإمارات (الشقيقة).. لا تعجبها سياسة المملكة، وترى أنها تقود لعدم الاستقرار”.

وقال الأستاذ في المعهد العالي للقضاء، محمد النجيمي: “يا معالي الفريق ضاحي خلفان، السعودية دولة مستقلة حرة فيمن تستقبل، ولاتقبل الوصاية من أحد، كما أن بعض الدول تستضيف دحلان المعارض للسلطة الفلسطينية!”.

الكاتب السعودي، فهد العوهلي، قال: “ضاحي خلفان يعترض على زيارة مشعل والزنداني لنا، وعدم اعتقال سلمان العودة، ويستبعد الاستقرار!، من يمجد عدونا عفاش ويستضيف أبناءه ومن مول الحوثي؟!”.

وقال الكاتب الآخر محمد الهويمل: “اتهام جهة بأنها داعشية، اعتداء سافر على صلاحيات الداخلية واستخفاف بكفاءتها”.

يشار إلى أن ضاحي خلفان، أثار الجدل عدة مرات بين السعوديين، والإماراتيين، حيث أعلن عن تأييده للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، الذي يعد حليف الحوثيين الأول في وجه السعودية.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد