إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

تزايد المطاعم والفنادق التي تمنع دخول المحجبات بمصر.. والخليجيون يقاطعون!!

تزايدت في الآونة الأخيرة حوادث قيام مطاعم وفنادق في مصر بمنع دخول المحجبات، الأمر الذي أدى إلى امتناع الكثير من العرب والمسلمين عن زيارة مصر خاصة بعد حدوث ذلك مع أسرة سعودية.

 

كانت حادثة جديدة وقعت قبل أيام بمطعم في “مارينا” بمنع 4 فتيات محجبات من دخوله، قد أعادت إلى الواجهة موضوع تزايد عدد المطاعم والفنادق في مصر التي تمنع دخول المحجبات رغم كساد السوق بصفة عامة.

 

وتعددت روايات تلك الوقائع بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي، وقد رصدت صحيفة الوطن المصرية حالات مماثلة في السابق حدثت فيها وقائع منه محجبات وهى:

 منع الأمن دخول أسرة كانت بها سيدة محجبة، باحد شواطئ مارينا، وبعد إصرار من العائلة على دخولها، قرر الأمن الموافقة، لكن بدفع الأسرة مبلغ 100 جنيه إضافية، مع منعها من النزول في المياه بالحجاب، وظلت السيدة لا تستطيع النزول في المياه طول فترة تواجدها بسبب اللوائح والقوانين.

 

وترصد الصحيفة وقائع أخرى مؤرخة لحالات منع المحجبات مماثلة أيضًا منها: 

 في 2014: روت الناقدة السينمائية حنان شومان، واقعة منع أحد صديقاتها من دخول أحد المطاعم على ضفاف النيل، لمجرد أنها كانت ترتدي حجاب، الأمر الذي استفز مشاعر شومان، ودافعت عن صديقتها وناقشت الواقعة، لافتة إلى أن المكان هو مجرد مطعم طبيعي ولا يقدم خمور وفقرات للرقص، حتى يتم منعهن.

 

2013: في إحدى أشهر المطاعم أيضًا على مستوى الجمهورية، وفي فرع حي المقطم، اكتشفت الإعلامية دينا زكريا، أن هذا المطعم يمنع عمل المحجبات نهائيًا، وذلك حينما دخلت إلى المرحاض ووجدت العاملة وهي تقوم بتبديل ملابسها بعد انتهاء عملها، وترتدي الحجاب، وعندما سألتها عن سبب عدم ارتدائه أثناء عملها، أكدت أن لوائح العمل بالمطعم يمنع ارتداء الحجاب؛ للحفاظ على المظهر العام للمكان. حسبما زعمت لوائح عمل المطعم.

 

2011: منعت الجامعة الأمريكية في القاهرة، خريجات دفعتها في هذا العام، من حضور حفل التخرج في أحد أشهر فنادق القاهرة، لأنهن يرتدين الحجاب، وأثارت هذه القضية جدلًا واسعًا، لكن النتيجة كانت في صالح الحفل دون حجاب، وقال المنظمين للحفل إن القاعة التي أقيم بها الحفل بها “بار مفتوح”.

 

2010: قررت مجموعة من السيدات إقامة حفل عشاء في أحد المطاعم فئة خمسة نجوم، فوجئن بسؤال من موظف الحجز بالمطعم عن وجود سيدة محجبة بين المدعوين، وبعد استفسارهن عن السبب، أجابهن قائلًا: “المطعم لا يستقبل المحجبات”، وقال المسؤول عن المطعم إنه ليس هناك قانونًا يمنع ذلك، إلا أن هذه التعليمات خاصة بصاحب المكان، لأنه ملكية خاصة.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد