إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

أوباما الذي وقع الاتفاق النووي بالأمس اليوم يقول: الاتفاق سيقود لضرب تل أبيب بالصواريخ للأسف

 

أطل الرئيس الأمريكي باراك أوباما في تصريحات غريبة هذه المرة حول الاتفاق النووي الإيراني الذي وقعته طهران مع الدول الكبرى, قائلاً ” اذا لم يتم تمرير الاتفاق النووي في الكونغرس، فإن الولايات المتحدة سوف تهاجم ايران وبالتالي فإن حزب الله سوف يرد بهجوم صاروخي على تل ابيب، وان اسرائيل هي التي ستدفع ثمن ذلك، لان حزب الله سوف يرسل صواريخه الى تل ابيب وليس الى نيويورك، ولكن يمكنهم ارسال سفينة متفجرة للاصطدام بسفينة اميركية “.

هذه نص الرسالة التحذيرية الذي أرسلها الرئيس الأمريكي إلى اعضاء الكونجرس الأمريكي, خلال لقاءه مع حوالي 22 من زعماء الجالية اليهودية في الولايات المتحدة.

واوضحت صحيفة يديعوت أحرونوت الاسرائيلية ان اوباما عرض امام هؤلاء الزعماء المنطق من وراء هذا التحذير في حال افشل الكونغرس الاتفاق النووي مع ايران وهو “ان ايران سوف تنسحب من هذا الاتفاق وعندها سوف يزداد الضغط من قبل معارضي الاتفاق لمهاجمة ايران عسكريا”.

ووجه اوباما انتقادا لاذعا لرئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو قائلا “كنت على استعداد للقائه كي ابحث معه ما يمكن ان يجعل اسرائيل اكثر امانا، ولكنه ليس على استعداد للقائي، لانه يعتبر ان ذلك يعني رفعه للراية البيضاء وهو يرغب في الاستمرار في معارضة الاتفاق”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد