إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

(الارز الاماراتي) يتدفق على مصر بقيمة (1,6) مليار دولار لمدة 3 شهور فقط

 

لعيون السيسي وافقت دولة الإمارات على منح جمهوريته وقود ومنتجات بترولية بقيمة “1,6” مليار دولار أمريكي, ولك على مدار الاشهر الثلاثة المقبلة.

وقالت مصادر عاملة في القطاع النفطي الإماراتي، أمس الاثنين،: إن المفاوضات بين شركة بترول أبوظبي الوطنية “أدنوك” وبين الهيئة العامة للبترول المصرية (حكومية) وصلت إلى مرحلة متقدمة، ويبقى فقط تحديد نسبة الفائدة، ومن المنتظر توقيع العقد النهائي أواخر أغسطس الحالي أو مطلع سبتمبر المقبل.

وأشارت المصادر، مفضلة عدم ذكر اسمها، إلى أنه بموجب الاتفاق ستحصل مصر على مشتقات بترولية، خلال الأشهر الثلاثة المقبلة (سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر).

وكانت الهيئة العامة للبترول المصرية، قد أبرمت العام الماضي، اتفاقاً مع شركة “أدنوك” الإماراتية لتوريد مواد بترولية لمدة سنة بقيمة 9 مليارات دولار، على أن تسدد مصر قيمة هذه الشحنات على عدة سنوات مضاف إليها فوائد محددة بنسبة تم الاتفاق عليها.

وتوقف التعاقد بعد 5 أشهر فقط من تفعيله في يناير الماضي، ولم تتجاوز قيمة المواد البترولية التي وردتها الشركة الإماراتية لمصر خلال هذه الفترة ملياري دولار، ولكن استأنفت إمداد مصر بشحنات بترولية بدءاً من أبريل الماضي وانتهت بنهاية يونيو الماضي.

ووفقاً لبيانات صادرة عن هيئة البترول المصرية، تستورد مصر منتجات بترولية من الخارج بقيمة 1.3 مليار دولار شهرياً.

وقد زاد الدعم الإماراتي والمنح الاقتصادية التي تقدمها الإمارات لمصر، بعد الانقلاب العسكري على الرئيس  المنتخب محمد مرسي، في 3 يوليو 2013.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد