إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

الداخلية المصرية لمواطنيها: (سنضربكم بالمليان إذا خرجتم في ذكرى فض رابعة والنهضة)

 

هذا ما أعلنته وزارة الداخلية المصرية بعد أن وضعت كافة الخطط الامنية لمواجهة أي تظاهرات ستخرج الجمعة المقبلة “14” أغسطس الجاري وهي ذكرى فض اعتصامي رابعة والنهضة.

اللواء أبو بكر عبدالكريم مساعد وزير الداخلية للعلاقات العامة والإعلام قال إن الوزارة مستعدة لمواجهة دعوات التظاهر المحتملة ، مشددا على أن جميع أجهزة الوزارة فى حالة استعداد لمواجهة أية محاولات للخروج عن القانون أو تكدير السلم والأمن العام، محذرا من أنه سيقابلها رد حازم وقوى من رجال الشرطة، يصل إلى «الضرب فى المليان»، من أجل فرض الأمن وحماية المواطنين. على حد قولة

كانت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية بالتنسيق مع القوات المسلحة واصلت صباح أمس إجراءاتها الأمنية المشددة بمحيط المنشآت الحيوية والميادين الرئيسية بالقاهرة والجيزة وجميع المحافظات تحسبا لأية أعمال عنف أو شغب قد تطرأ خلال تظاهرات  يوم الجمعة.

ففى القاهرة شددت قوات الجيش والشرطة من وجودها بجميع الشوارع والمحاور المؤدية إلى ميدان التحرير إذ اصطفت المدرعات العسكرية والشرطية على جانبى الشوارع المؤدية للميدان وانتشرت 3 تشكيلات أمن مركزى بمحيط بميدان سيمون بوليفار، كما اصطفت 6 مدرعات عسكرية على مقربة من المتحف المصرى، فيما انتشر خبراء المفرقعات المدعومة بالكلاب البوليسية لإجراء عملية تمشيط وتعقيم محيط الميدان بحثا عن أية مواد متفجرة.

الحال ذاته لم يختلف كثيرا بميدان  «رابعة العدوية » إذ كثفت قوات الأمن من تواجدها بمحيط الميدان .

وعززت قوات الأمن من تواجدها بمنطقة المطرية،  وشددت من إجراءاتها الأمنية بمحيط قسم شرطة المطرية.

وفى الجيزة، تمركزت مدرعات الجيش والشرطة بجوار ميادين النهضة ومصطفى محمود والنهضة، فيما اختفت عناصر التمركز الأمنى أعلى كوبرى الجيزة.

وفى محيط مدينة الإنتاج الإعلامى كثفت أجهزة الشرطة والجيش من وجودها خلف بوابتى الدخول رقم 2، 4، كما زودت أجهزة الأمن بالمدينة البوابة رقم 4 ببوابة إلكترونية للأشخاص والحقائب لكشف المفرقعات، ووضعت أسلاكا شائكة على أسوار المدينة، بالإضافة إلى إغلاق الميدان المواجه لبوابة المشاة رقم 4 لمنع اية محاولات اقتراب منها.

وأكد مصدر بوزارة الداخلية أن قوات التأمين فى جميع المحافظات انتهت من نشر جميع وسائل التأمين بالتنسيق مع القوات المسلحة، مؤكدا أنه تم وضع سواتر حديدية لمنع جميع السيارات من الوقوف بجوار المنشآت الحيوية وأقسام الشرطة ودور العبادة، مشددا على أنه سيتم إغلاق جميع الشوارع المؤدية إلى مكاتب المخابرات والسفارات والمؤسسات السيادية.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد