إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

دعوات للكونغرس لغلق قناة (الحرة) وراديو (سوا) المخترقان إيرانياً

وجهت منظمات عربية – أميركية من واشنطن، دعوة للكونغرس الأميركي لوقف تمويل شبكة قنوات “الحرة” وإذاعة “سوا” وإغلاقهما لكونهما “مخترقتين من قبل اللوبي الإيراني وجهات متحالفة مع حزب الله اللبناني”.

 

 

وجاءت هذه الدعوة في بيان أصدره “تحالف الأميركيين الشرق أوسطيين من أجل الديمقراطية” الذي يضم جاليات عربية ومشرقية ومنظمات تابعة لقوميات إيران غير الفارسية، من المواطنين في الولايات المتحدة، والذي طالب بالشروع بتحقيق واسع حول التواصل بين مركز هذه القنوات العربية -الأميركية بـ”سبرينغفيلد” القريبة من واشنطن، ومصادر سياسية لبنانية متحالفة مع إيران وحزب الله”، كما جاء في البيان.

 

وحمل البيان توقيع الأمين العام للتحالف، توم حرب، الذي أشار إلى أن التحالف شجع الحكومة الأميركية قبل عشرة أعوام على توسيع الإعلام الأميركي بالعربية للتواصل مع منظمات المجتمع المدني في العالم العربي والشرق الأوسط حيث أقيمت قناة “الحرة” وإذاعة “سوا”، إلا أنهما سرعان ما انزلقتا تحت نحو ترطيب الأجواء مع نظام الملالي الإيراني وحزب الله اللبناني، حيث فصلت قناة “الحرة” العديد من الصحافيين الذين فندوا الدعايات الإيرانية “.

 

 

وبحسب حرب: “ولكن كان أعظم من جميع الكوارث، نجاح اللوبي الموالي للنظام الإيراني في واشنطن بإغلاق “إذاعة العراق الحر” في أغسطس 2015، من قبل شبكة الإعلام الأميركية ” البي. بي.جي”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد