بعد أن احرجتها صواريخ (سكود).. السعودية تزج بقواتها إلى قمم صعدة لتدمير مخزون الصواريخ

0

 

أفادت صحيفة “الحياة” اللندنية أن قوات سعودية (برية) تتمركز حاليا في مرتفعات قمم جبال الفرع بمحافظة صعدة اليمنية بعد قتال جماعة الحوثيين والقوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح (بهدف) منعهما من إطلاق صواريخ سكود تجاه القرى السعودية المحاذية للحدود اليمنية كما جرى الحال على مدار الأشهر الماضية.

الصواريخ التي يطلقها الحوثي وجماعة علي عبد الله صالح أصبحت تجرح السعوديين بشكل كبير وخاصة في ظل حملتهم العسكرية ضمن التحالف العربي القاضية إلى طرد الانقلابين من الحوثيين والقضاء على التمرد الذي يقوده أيضا علي عبد الله صالح.

موازين القوى باتت اليوم تختلف على الأرض وخاصة مع تقدم قوات برية خليجية صوب مدن يمنية يسيطر عليها الحوثين, مساندة للقوات اليمنية التي تقاتل الحوثيين وجماعة صالح, فبعد تحرير عدن أصبحت العمليات أكثر تكتيكا حيث يصبو الجميع لإعادة السيطرة على صنعاء وتحريرها في الوقت الذي تجهز فيه السعودية المقاتلين اليمنيين لهذا الغرض.

صحيفة الصحيفة التي نقلت عن مصادر يمنية كشفت عن أن ثماني طائرات عمودية من نوع “أباتشي” تابعة لقوات التحالف وصلت أمس إلى مطار صافر في محافظة مأرب، استعداداً للمشاركة في العمليات العسكرية المرتقبة، بعد أيام على وصول قوة عسكرية ضخمة تدعمها عشرات الدبابات والمدرعات وناقلات الجند.

وتوقّعت مصادر عسكرية موالية للحكومة اليمنية الشرعية أياماً حاسمة لاستكمال تحرير محافظة تعز والسيطرة على ميناء المخا، ودحر الحوثيين وقوات صالح من محيط مدينة مأرب، تمهيداً لبدء معركة تحرير صنعاء من قبضة الجماعة.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.