عكاظ السعودية: هذا ما جرى في العراق بالضبط.. مقابل هذا المال أدخلت السيارات المفخخة لبغداد

0

 

أفادت صحيفة “عكاظ” السعودية أن التحقيقات الأمنية التي أجريت مع زياد خلف الكرطاني، الذي عينه زعيم تنظيم “” الإرهابي أبو بكر البغدادي “واليا لبغداد”، بعد أن ألقت الأجهزة الأمنية العراقية القبض عليه في ، كشفت تفاصيل خطيرة طالت تورط في تسهيل عملية إدخال السيارات المفخخة إلى العاصمة.

واعترف الكرطاني أن قيادات أمنية قدمت له التسهيلات بإدخال 9 مقابل مبالغ مالية ضخمة جرى تفجير 3 سيارات منها قبل أن يتم اعتقاله واعترافه على أماكن السيارات الـ6 الأخرى.

وأوضح في اعترافاته أنه تلقى من قيادة تنظيم “داعش” قائمة بأسماء مسؤولين أمنيين طلب منه الاتصال بهم لتسهيل دخول السيارات المفخخة لافتا إلى أنه قام بنقل مبالغ مالية ضخمة إليهم قبيل إدخال هذه السيارات.

وأكد الكرطاني أن التعليمات التي تلقاها من قيادة تنظيم “داعش” تتمحور حول تفجير السيارات في مواقع مكتظة لإيقاع عدد أكبر عدد ممكن من القتلى، مشيرا إلى أن الخطوة الثانية التي كانت ستتبع عمليات تفجير السيارات العمليات الانتحارية في المواقع الأمنية والعسكرية مبينا أن هناك 8 انتحاريين اعدوا لتنفيذ مثل هذه العمليات.

- Advertisement -

إلى ذلك، علمت الصحيفة السعودية أنه جرى توقيف القادة الأمنيين الذين اعترف عليهم الكرطاني وأنهم يخضعون لتحقيقات مكثفة، فيما علم انهم أنكروا التهم التي نسبت إليهم من الكرطاني، فيما مازالت تبحث الأجهزة الأمنية عن الانتحاريين الـ8 الذين أقر ما يسمى بـ”والي بغداد” بوجودهم داخل العاصمة.

قد يعجبك

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.