ذكرت صحيفة “القدس العربي” أن نجل الرئيس السابق المقيم في دولة العربية المتحدة، قدم معلومات مشوشة للإماراتيين حول مخازن أسلحة الجيش اليمني الاستراتيجية.

ونسبت الصحيفة إلى مصدر يمني وصفته بـ”المطلع” القول إن “الطيران كان يضرب بعض المخازن التي أعد فيها مخزونا من الغاز شديد الاحتراق للإيهام بأنه تم ضرب مستودعات أسلحة استراتيجية وصواريخ”.

وأضاف “التعاون الذي قدمه احمد علي عبدالله صالح مع الإمارات غير كافٍ، فبعض الأهداف التي ضربها الطيران كانت وهمية فيها أنابيب غاز تؤدي إلى اشتعال كبير، يوهم بانفجار أسلحة وصواريخ مخزنة”.

وواصلت مقاتلات التحالف العربي الذي تقوده ، أمس، غاراتها على العاصمة صنعاء لليوم الرابع على التوالي، كما استهدفت عدد من المواقع في عدة محافظات أخرى.