“هيك برلمان بدو هيك أشكال”.. الراقصة “سما المصري” عضو مجلس النواب المصري قريبا

0

صدقت المقولة الشهيرة التي قالها الكثيرين حول الشخصيات التي تتبوأ مناصب غير مناصبها والقائلة “هيك مظبطة بدها هيك ختم” الامر الذي ينطبق على الراقصة المصرية سما المصري التي تقدمت إلى انتخابات مجلس النواب في مصر، الأمر الذي أثار غضب  الكثيرين، معتبرين ذلك لإهانة للمجلس الذي سيتولى سلطة التشريع، وأنها لا تصلح أن تكون نائبة عن الشعب .

 

وتقدمت الراقصة سما المصري بأوراق ترشحها على المقعد الفردي عن دائرة الجمالية ومنشية ناصر بمحكمة جنوب القاهرة الابتدائية، واختارت رمز السكين ليكون الرمز الخاص بها في الانتخابات بعدما أعلنت اعتزالها الفن من أجل التفرغ للعمل السياسي .

 

وأثناء تقديمها السبت لأوراق ترشحها عدد من المواطنين المتواجدين بمحكمة جنوب القاهرة بالتصفيق فور خروج سما المصري من لجنة الانتخابات بمحكمة جنوب القاهرة، مرددين هتافات، “يا حلاوة البرلمان.. يا حلاوة البرلمان” وشهدت محكمة جنوب القاهرة، تشديدات أمنية مكثفة فور وصول سما المصري لتقديم أوراق ترشحها للانتخابات البرلمانية المقبلة، ومنعت قوات الأمن دخول المرشحين أثناء وجود سما في القاعة. وقامت المصري  بتصوير عدد من الكليبات الغنائية التي  كانت تحارب بها الإخوان في مصر منذ نهاية عام 2012 حيث قامت بطرح فيديو كليب “المانجا” ثم توالت أغانيها. وأنهت سما دراستها الجامعية بكلية الآداب قسم اللغة الإنجليزية ونزحت للقاهرة مع أسرتها وبدأت حياتها للعمل كمذيعة في قناة المحور الفضائية والتي كانت في بداية نشأتها حيث قدمت برنامجاً خاصاً بالأغاني يحمل اسم “كليبس” وكان يعرض أشهر الكليبات لكبار المطربين ولكنها تركت القناة بعد “8 أشهر” نظراً لأنها لم تشعر بأنها  لم تحرز أي تقدم .

 

وأثارت المصري الكثير من الجدل حولها بسبب ارتدائها لملابس يرفضها الكثير من المصريين لمخالفتها للتقاليد الاجتماعية المتعارف عليها، وكذلك طريقة غنائها التي لا تتناسب مع معتقدات المجتمع المصري.

 

كما أثار فيلمها الأول (على واحدة ونص) في عام 2011 الكثير من ردود الأفعال الغاضبة لدرجة أن مؤسسة الأزهر قد دعت لمقاطعة الفيلم وفي عام 2013 قامت سما بصنع أغاني مصورة وقامت ببثها على موقع Youtube تسخر فيها من محمد مرسي خلال فترة توليه للرئاسة، ومن جماعة اﻹخوان المسلمين. حسب ما ذكرته تقارير مصرية.

 

وبحسب صحيفة المصري اليوم قامت المصري بإنتاج أول كليباتها وهو “منفسن” وبعدها شاركت اخرين في حفلاتهم مثل مجد القاسم، محمد فؤاد، حكيم والعمدة، غنت ومثلت فيديو كليب بعنوان “يا أحمد يا عمر” ضمن أحداث فيلم مجانين نص كوم والذي كان سببا في شهرتها رغم اتهامها بارتداء ملابس فاضحة والقيام بحركات جنسية في هذا الكليب. كانت آخر أعمالها إنشاء فضائية باسم “قناة فلول” التي أغلقت إثر دخولها في سجال مع مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك.

 

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.