الخليج “يخيف” النظام بعد أن أكل الاسد شعبه: “خياراتنا العسكرية ما زالت قائمة”

2

“استنكر” وزراء خارجية أعمال إيران وتدخلاتها في شؤون دول المنطقة, “مدنين” في الوقت ذاته الأعمال العدوانية التي تقوم بها إسرائيل في المسجد الأقصى الشريف، ودعم موقف دولة الإمارات العربية المتحدة بشأن الجزر المحتلة من قبل إيران.

 

جاء ذلك على لسان وزير الخارجية السعودي عادل الجبير عقب انتهاء اجتماع المجلس الوزاري لمجلس التعاون مساء الثلاثاء، في جلسته الـ136 الذي عقد بالعاصمة ، نقلتها وكالة الأنباء السعودية الرسمية “واس”.

 

وأضاف وزير الخارجية السعودي أن “المجلس كرر موقف دول مجلس التعاون الخليجي بشأن الأوضاع في سوريا واليمن”، مشيرًا أن المجلس “تطرق للاتفاق النووي بين مجموعة 5+1 وإيران”.

 

وأفاد الجبير أن المجلس بحث عددًا من الأمور المتعلقة بدول مجلس التعاون الخليجي والخطوات والمواقف التي ستتخذها الدول الخليجية الأعضاء خلال افتتاحية الجمعية العامة في نيويورك، والاجتماعات المزمع عقدها مع دول مختلفة خلال تواجدهم فيها، مبينًا أن الاجتماع كان إيجابيًا وبناءً.

 

وحول تصريحات الرئيس الروسي باعتراف وجود روسيا في سوريا، قال الجبير إن “التواجد الروسي كان معروفًا قبل تصريحات بوتين، ونحن نعتقد أن هذا تصعيد فيما يتعلق بسوريا، بشار الأسد فقد الشرعية ويجب عليه أن يرحل ولا مستقبل لسوريا بوجوده فيها”.

 

- Advertisement -

وأضاف “الخيار الأفضل لسوريًا أن يكون الحل سياسيًا مبنيًا على مبادئ جنيف 1، يؤدي إلى إنشاء سلطة مجلس انتقالي يهيئ البلد إلى مستقبل جديد وأفضل بدون بشار الأسد”.

 

وأردف الوزير السعودي أن الخيار العسكري لا زال قائمًا، والمعارضة السورية لا زالت تواجه النظام بفعالية أكثر مع مرور الزمن، ونأمل أن يكون الحل في سوريا سياسيًا، تفاديًا لتدمير وقتل المزيد من الأبرياء والأمر بيد بشار الأسد”.

You might also like
2 Comments
  1. المحايد says

    روح أنبت شعر رأسك يا أقرع

  2. ابو عبدالله says

    ايها المحايد
    الجبير لديه خطه لقطف رأس بشار واستخدام شعره الناعم. ادع له بالتوفيق 🙂

Leave A Reply

Your email address will not be published.