إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

سلطنة عمان تندد باستهداف منزل سفيرها في صنعاء من قبل التحالف وتطالب بإنهاء الحرب

 نددت سلطنة عمان باستهداف منزل سفيرها في صنعاء، الذي أظهرت الصور تعرضه للقصف.

وقدمت سلطنة عمان السبت احتجاجا رسميا على تعرض مقر سفيرها في صنعاء للقصف، ودعت الامم المتحدة الى التحرك لوضع حد للنزاع في اليمن.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية العمانية في مسقط في بيان “لفت سلطنة عمان بأسف بالغ يوم أمس (الجمعة) نبأ استهداف منزل سعادة السفير العماني في صنعاء، الأمر الذي يعد مخالفة صريحة للمواثيق والأعراف الدولية التي تؤكد على حرمة المقار الدبلوماسية”.

واضاف البيان حسب ما نقلت وكالة الانباء العمانية الرسمية “إن السلطنة وإذ تندد بأشد العبارات بهذا العمل لترجو من الأمم المتحدة اتخاذ كافة الإجراءات التي تكفل إنهاء الحرب الحالية في اليمن قبل أن تشكل تهديداً خطيراً على أمن المنطقة”.

وختم البيان ان السلطنة “تحث الأطراف اليمنية على ضرورة نبذ الخلافات فيما بينها لضمان عودة الاستقرار والأمن إلى اليمن الشقيق”.

وكان سكان افادوا ان مقر السفير العماني في صنعاء اصيب بشظايا خلال غارة قام بها الائتلاف العربي مساء الجمعة واستهدفت منزلا مجاورا لمسؤول عن المتمردين الحوثيين في جنوب العاصمة اليمنية.

وتتخذ سلطنة عمان موقفا محايدا من النزاع في اليمن بخلاف بقية الدول في مجلس التعاون الخليجي التي تشارك في الائتلاف في اليمن ضد المتمردين الحوثيين.

واستقبلت مسقط خلال الفترة الاخيرة ممثلين عن الاطراف اليمنيين عقدوا اجتماعا في عاصمة السلطنة تحت اشراف الامم المتحدة في محاولة للتوصل الى حل سلمي للنزاع في اليمن.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد