ايميلي بلانت تعتذر بسبب الجنسية الأميركية

0

قدمت الممثلة البريطانية ايميلي بلانت اعتذارها، بعد تصريحها الأخير الذي أعلنت فيه ندمها على حصولها على الجنسية الأميركية.

وألقت بلانت بتعليقها المثير للجدل خلال لقاء تلفزيوني بشأن فيلهما المقبل “سيكاريو”، بعد أن تابعت جدل لمرشح جمهورى على الرئاسة.

ويعرض حاليا للنجمة فيلم “Sicario” وتدور أحداث الفيلم حول امرأة تنضم إلى عضو مكتب التحقيقات الفيدرالي، ويتم تكليفها بمهمة تعقب زعيم عصابة مكسيكية، ومهرب مخدرات فتواجه خيبة أمل واحدة تلو الأخرى. الفيلم من إخراج دنيس فيلنوف وبطولة إيميلي بلانت وجوش برولين وبنيثيو ديل تورو.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.