“من عجائب مصر”.. النقاب شريعة يهودية يحجب المعلومة عن طلاب الجامعات

0

 

أطلت الدكتور آمنة نصير أستاذ العقيدة والفلسفة بجامعة الأزهر المصرية، معلقة على قرار جابر نصار، رئيس جامعة القاهرة، بشأن منع المنتقبات من التدريس بالجامعة، قائلا: “قرار حكيم”.

 

وأضافت “نصير”، خلال مداخلة هاتفية في برنامج “كلام جرايد”، على قناة “العاصمة”، المذاع على قناة “العاصمة”، أن قرار منع المنتقبات من التدريس يتفق مع طبيعة الواقع للأستاذة الجامعية التي تقف تحاضر أمام الطلاب مغطاة بالسواد من رأسها لقدمها، ما يحجب المعلومة عن الطلاب، بحسب تعبير “نصير”.

 

وأكدت أستاذة العقيدة والفلسفة بجامعة الأزهر الشريف، أن الوجه عليه جزء كبير في توصيل المعلومة، وإخفاء الوجه من الريبة والإسلام ينهى عن الريبة.

 

وتابعت: “النقاب ليس من الشريعة الإسلامية في شيء، وإنما هو شريعة يهودية جاء الإسلام ووجده منتشرا في الجزيرة العربية بين اليهود والقبائل العربية، ولم يفرضه أو يرفضه، إنما فرض الزي المحتشم الذي لا يصف ولا يشف”.

 

 

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.