فيصل القاسم: لهذا السبب أمريكا “مرحبة” بالوجود الروسي في سوريا

2

 

رأي الإعلامي السوري، فيصل القاسم، أن أمريكا مُرحبة بالوجود الروسي في سوريا، لأنه سيحمي إسرائيل وحدودها.

 

وقال “القاسم” في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” : ” ليس هناك أية مصالح لأمريكا في سوريا ـ سوى ضمان وجود نظام ملتزم بحماية حدود إسرائيل ـ وهذا يحققه الوجود الروسي”.

 

وأضاف “طالما أن إسرائيل تنسق مع روسيا في سوريا، فاعلم عندئذ أن أمريكا مرتاحة تماماً للتدخل الروسي في سوريا”.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. faisal يقول

    ياهو الي عنده بضاعه يريد تمرريرها يذكر اسرائيل وين يتعالجون اللذين يحاربون النظام السوري اليس في مستشفيات اسرائيل فهل يعقل انهم على خلاف معها

  2. جابر ابوهزيم يقول

    ليست مرتاحه من التدخل الروسي
    امريكا هي دوله عظمي رقم واحد في العالم
    روسيا ترى نفسها الان الدوله رقم واحد في العالم
    وفي مثل عنا ديكيين على مزبله ما بيزبط
    روسيا تتحدى امريكا علانيه وتنتظر من اوبا ردة فعل حتى لو كانت صغيره حتى يعلن الحرب علانيه وعند التفكير العميق في الاحداث الحاليه والعوده للتاريخ القديم في ما حدثنا رسول الله نعلم ان الصليبيين سوف ينتصرون اي ان امريكا وحلفلئها من الاوربيون و العرب سوف يدمرون روسيا واتباعهم هذا اول مثال والثاني سقوط الاتحاد السوفيتي من قبل وهذا تاريخ اي سوف يخسرون لكن اوبما ليس برجل حرب لو كان رجل حرب لقضى على ايران منذ سنيين ولكن هناك تحليل اما وجود مصالح امريكيه فلهذا هم لا يفعلون شيء او الخيار الثاني وجود خوف من الرئاسه الامريكيه الحاليه بدخول حرب مع روسيا ومسئلة دخول الحرب مع روسيا ليست بشيء سهل هناك اسلحة دمار شمال و اسلحه هيدروجينه ونوويه وذرييه الخ… سوف يتم استخدامها في الحرب من الطرف الذي يحس انه بدا يخسر الحرب كما حصل بلحرب العالميه الثانيه هناك امور معقده وكبيره جدا جدا في هذا السياق من الحرب اللهم اضرب الظالميين بظالميين واخرجنا منهم سالميين

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.