إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

العريفي هذه المرة “غير مرحب” به في المغرب لهذا السبب!!

3

 

أعلنت حركة الإصلاح و التوحيد –الدراع الدعوي لحزب العدالة و التنمية الذي يقود الحكومة المغربية – عن دعوتها للشيخ السعودي “محمد ” لإلقاء محاضرة بعنوان “دور في بناء الإنسان” يوم 25 أكتوبر الجاري ، وذلك في إطار المؤتمر الثاني للهيئة العالمية لتدبر القرآن الكريم الذي تنظمه الحركة في العاصمة الرباط بشراكة مع كلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة الحسن الثاني.

 

الخبر أثار زوبعة من الجدل على وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي ، حيث عبرت شريحة كبيرة من المغاربة عن رفضها لزيارة الشيخ، والسبب آرائه الغريبة والمتطرفة ، وخصوصا تشجيعه على العنف والالتحاق بجبهة القتال في سوريا.

 

كما أن جمعيات حقوقية أصدرت بيانات رافضة لهذه الزيارة مثل “بيت الحكمة” التي اعتبرت أن استدعاء “العريفي” من قبل حركة الإصلاح والتوحيد “دعم مباشر للخطاب الديني التكفيري، والنزعات الظلامية “.

 

أما “حركة ضمير” فقالت إنها :” تضع مستضيفي العريفي أمام مسؤوليتهم إزاء احتضان هذه الأصوات”، ووأضافت: ” منطق الإرهاب قبل أن يتمكن من الأيادي التي تصنع الأحزمة الناسفة ، يتمكن من القلوب والأفئدة عن طريق شحنها بنزعات والحقد لأسباب دينية أو عرقية أو غيرها”.

 

فيما اعتبر مسؤولو حركة الإصلاح والتوحيد أن كل الرافضين لزيارة “العريفي” هم من العلمانيين أو الشيعة.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا
3 تعليقات
  1. Ben Ali Arahal يقول

    هذا الرجل مجرم و يحرض المجرمين و يجب ان يحاكم امام المحكمة سبب ي قتل الالف

  2. خالد بن قاهر يقول

    هذا إرهابي وهابي لاغير.

  3. ABOUASSMA يقول

    ILS SONT OU LES GENS QUI VEULENT PAS D’UN HOMME INTEGRE QUI DEFEND LA DIGNITE D’UNE NATION,QUAND DES SIONISTES HOMOSEXUELS ET ENNEMIS DE L ISLAM VISITE LE MAROC…BIENVENUE AU MAROC YA CHEIKH..LES CHIENS ABOIENT ..LA CARAVANE PASSE INCHALLAH

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد