إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

دول الخليج ستشهد طقسا حارا لا يتحمله بشر نهاية القرن الحالي

 

حذرت دراسة أمريكية من أن الاحترار العالمي قد يؤدي إلى ارتفاع درجات الحرارة في بعض المناطق، أبرزها منطقة الخليج، لتصل إلى مستوى لا يتحمله الإنسان في الأماكن المفتوحة.

 

وبحسب  موقع هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”، فإن الدراسة التي قام بها علماء من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا قالت إن درجات الحرارة قد تصل إلى معدلات كبيرة لا يمكن تحملها خلال موجات الحرارة بنهاية القرن الحالي إذا لم تتخذ خطوات للتعامل مع التغير المناخي.

 

ودعا العلماء إلى تخفيض انبعاثات الكربون كي يكون الارتفاع في درجات الحرارة في الحدود الآمنة.

 

ويقول جيريمي بال، الأستاذ في جامعة لويولا ماريمونت في لوس أنجيليس الأمريكية “الانسان الطبيعي يحتفظ جسده بمعدل حرارة يبلغ 37 درجة مئوية بينما تبلغ درجة حرارة الجلد أقل من ذلك بقليل والفارق في درجة الحرارة يسمح لنا بالتخلص من الحرارة الزائدة عن حاجة الجسم خاصة في الأجواء الرطبة”.

 

ويضيف “لكن عندما تصل درجة حرارة الجو إلى حد معين مصحوبا بمعدل مرتفع من الرطوبة يصبح الجسم البشري غير قادر على التبريد وتزداد درجة حرارته أكثر”.

 

وحسب الأمم المتحدة فإنه من المتوقع أن تشهد درجة حرارة الكوكب ككل زيادة بما لايقل عن 4 درجات مئوية بنهاية القرن الحالي.

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. Avatar of مغترب
    مغترب يقول

    اي خليج العربي ام الفارسي….؟

  2. Avatar of Changswek
    Changswek يقول

    It’s about time soemnoe wrote about this.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد