بات مئات الآلاف من العمال والموظفين الباكستانيين٬ في ٬ مهددين بالاستغناء عن خدماتهم٬ وفق صحيفة باكستانية٬ رجحت خفض نسبة العمالة الباكستانية في البلاد٬ إثر أزمة نشبت بين البلدين على خلفية قضية “صيد الحبارى” في .

وذكرت صحيفة “قدرت” الباكستانية٬ الاثنين٬ أن “حكومة الإمارات تدرس في تحديد عدد الموظفين الباكستانيين بنسبة 15% حتى في الشركات الباكستانية٬ ما سيؤثر على مئات الآلاف من الباكستانيين الذين يعملون في الإمارات”.

ونقلت الصحيفة عن مصادر مطلعة من الإمارات قولها إن “قرار المحكمة العليا الباكستانية عدم إصدار تصاريح صيد الحبارى للضيوف من دول الخليج٬ وقول القاضي جواد خواجة إن أراضي باكستان ليست مزرعة للأمراء العرب٬ تسبب في إيذاء مشاعر حكام دول الخليج ولا سيما الإمارات. وبناء عليه بدؤوا يأملون في تخفيض عدد الباكستانيين في الإمارات. وفي حال تم تطبيقالقرار فسيفقد مئات الآلاف من الباكستانيين وظائفهم”.

ويشار إلى أن 1.2 مليون باكستاني يعملون في الإمارات ويحولون 9 مليارات دولار إلى باكستان سنوياً.

ويذكر أن الخارجية الباكستانية طلبت من المحكمة العليا رفع هذا الحظر؛ لأن ذلك يؤثر سلباً على علاقاتها مع دول الخليج٬ ولا سيما وقطر والإمارات .