إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

بالفيديو.. رفضت تسليم هاتفها لأستاذها فتم اعتقالها وكأنها مجرمة

انتشرت عدة فيديوهات أمس، على مواقع التواصل الاجتماعي، وثقت عملية ضبط طالبة وسحبها خارج صفها، في مدرسة “وادي الربيع” بولاية كارولينا الجنوبية، وذلك بعد أن رفضت طلب أستاذها مغادرة الصف، لأنها تلهو بهاتفها.

في الأشرطة المذكورة، نرى لحظة اقتراب رجل الأمن في مقاطعة ريتشلاند، من الطالبة التي كانت تجلس بصمت في مكتبها، طاوية ذراعيها. وفي غضون ثوان، ومن دون أي استفزاز يحاول انتزاعها من كرسيها، ثم يقلبها أرضاً، ويجر جسدها على أرضية الصف، إلى أن يعتقلها وكأنها مجرم خطير، بينما يجلس زملاؤها مثل التماثيل، مكتفين بمراقبة المشهد.

وبحسب محطة “WISTV”، فإن الشخص الذي نشر أحد هذه الفيديوهات على موقع “إنستغرام”، أوضح بأن الأستاذ كان قد طلب من الفتاة مغادرة الصف، لأنها كانت تعبث بهاتفها، لكنها رفضت ذلك، فاستعان برجل الأمن لإخراجها.

الطريقة العنيفة التي مارسها الضابط بحق الطالبة، أثارت موجة غضب بين أولياء الطلاب، وزوبعة احتجاجات عارمة، لاسيما بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، على وسم #AssaultAtSpringValleyHigh، شاركت فيه شخصيات عامة من فنانين وإعلاميين ومشاهير، مستهجنين هذا الأسلوب العنيف، وذهب بعضهم للمطالبة باعتقال الضابط.

تعليق 1
  1. Avatar of Hamid
    Hamid يقول

    I am with the policeman. When you teach this kind and students use their cell phone, you will understand.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد