الاندبندنت: أحداث رابعة “الدرك الأسفل” من الربيع العربي وصحفيو مصر ما زالوا منسيون بالسجون

0

 

علقت صحيفة “الاندبندنت” البريطانية على مواصلة احتجاز الصحفيين المصريين في سجونه متطرقة إلى قضية المصور محمود أبو زيد المعروف بـ”شوكان”، الذي يعتبر أكثر مصور صحفي مكث في السجن دون محاكمة بفترة بلغت أكثر من 800 يوما.

 

وأوضحت الصحيفة، في سياق تقريرها المنشور اليوم عبر موقعها الإلكتروني، أنه حتى بعد العفو الرئاسي الذي صدر لصحفيي قناة “الجزيرة” الفضائية، ظل الصحفيين المصريين في السجون تحت ظروف مروعة دون احتمال تقديمهم إلى محاكمة عادلة.

 

وأشارت إلى أن “شوكان”، تم القبض عليه في أحداث العدوية، ومن حينها وهو موجود بالسجن دون تقديمه للمحاكمة.

 

وقالت الصحيفة عن أحداث رابعة العدوية : بعيدا عما يحدث بسوريا، فيمكن قول أن فض رابعة العدوية- وهو نظمه أنصار الرئيس السابق محمد مرسي بميدان رابعة العدوية- هو “الدرك الأسفل” من الربيع العربي.

 

- Advertisement -

وقارنت “الاندبندنت” بين ما حدث مع صحفيي الجزيرة، بيتر جريسته ومحمد فهمي، حاملي الجنسيات الأجنبية وبين ما يحدث مع الصحفيين المصريين، مشيرة  إلى المطالبات الدولية التي دعت بالإفراج عنهم وسعي حكوماتهم المستمر ليحصلوا على عفو.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.