محمد بن راشد يكتشف بعد مضي الدهر: إسقاط صدام جلب الطائفية والتكفير للمنطقة

4

قال ورئيس وزراء دولة الإمارات، الشيخ آل مكتوم، إن بداية التدهور الكبير والفوضى في منطقتنا كانت مع غزو وإسقاط نظام .

وأضاف بن راشد، في حديث لمجلة نيوزويك الأمريكية، نشر السبت: “إن حل جيش صدام حسين فتح المجال لخطاب وجماعات طائفية إقصائية، ثم رد فعل تكفيري إرهابي، ثم فوضى تقودها أحزاب وجيوش صغيرة امتد تأثيرها لأكثر من مكان”.

وتابع: “إن النظرة الشاملة للمنطقة، التي تراها كجسم واحد رغم اختلاف الأعضاء، هي التي توضح رؤية دولة الإمارات إلى أن أي خلل جسيم في الجغرافيا السياسية في المنطقة، لا تكون عواقبه الوخيمة فردية”، مبيناً أن “كل من ظن أن الأخطاء التي وقع فيها صدام حسين، أدرك بعد غزو العراق أن مأساة هذا البلد العربي، ستحدث أضراراً لكل المنطقة قد لا يمكن الخلاص من آثارها حتى بعد عشرات السنين”.

ويعد تصريح الزعيم الإماراتي حول غزو العراق هو الأول من نوعه لزعيم في المنطقة يشير إلى أن إسقاط نظام صدام حسين هو “خطأ فادح”.

وسبق تصريح حاكم دبي بأيام تصريح مماثل للمرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية الأمريكية، تيد كروز، الذي قال إن الشرق الأوسط كان سيصبح أكثر استقراراً بوجود حكام مثل العراقي صدام حسين، والليبي معمر القذافي، داعياً في الوقت ذاته إلى عدم الإطاحة بنظام بشار الأسد، وإلى المزيد من الدعم لنظام الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

قد يعجبك

You might also like
4 Comments
  1. حمزة القاطع says

    الطائفية والتكفير موجودة من أيام صدام، ومصدرها الوهابية وعلماء السعودية.

    1. عبد الله says

      الشيخ محمد ابن عبد الوهاب رحمه الله وعلمآء السعوديه أهل السنة ليس عندهم طائفية ولا يكفرون أحدا الا اذا طعن في القرآن والسنة أحل حراما أو حرم حلالا ولا يتهمون أحدا بالتكفير ولكن الذين يكفرون الناس وخاصة أهل السنة هم الشيعة والروافض ويطعنون في القرآن وفي السنة ويسبون صحابة النبي محمد صلى الله عليه وسلم وخاصة أبا بكر وعمر ويسبون الصديقة بنت الصديق عائشة زوج النبي ويسمون أهل السنة بالنواصب ويكفرونهم ويستحلون دمآءهم وأعراضهم وأموالهم . فمن الذي الذي جلب التكفير والطائفية يا أستاذ حمزة القاطع أهل السنة أم الروافض ؟!!! وحقيقة أنا مع رأي سمو الأمير محمد بن راشد حفظه الله أن صدام كان كاسرا لأنف الشيعة الصفويين وبعد موته بدأت ايران والشيعة في العراق ولبنان بقيادة حسن نصر الله باشاعة الفتن والارهاب والطائفية حتى ينشرون أفكارهم المسمومة وكل الذي حدث في البلاد العربية من ثورات وخراب ودمار مخطط غربي بمساعدة ايران ولكن أني لهم ذلك (( وما ضر النجوم أذى القراد )

  2. مسلم حر جزائري says

    لو كنت رجلا حقيق بالحكم لكنت عرفت هذا الامر قبل ان يقع، ليس رجما بالغيب ولكن استشراف المستقبل الذي تنبيء به بعض الحوادث…. كان من السهل جدا ان تعرفوا ان سقوط حاكم مثل صدام في دولة فيها طوائف مثل عدد نجوم السماء، وفي دولة تحيط بها اطماع فارسية واسرائيلية و امريكية…
    كان يجدر بك ان تعرف مثل هذا فتعزف عن المساندة الغير مشروطة للامريكان ضد العراق….
    حتى ولو كان العراق ظالما مستبدا، ابدا ما كان يجوز الوقوف في صف امريكا الصليبية ضد العراق….
    وهاهو الثمن، ثمن خيانتكم وغدركم يا عرب، زعزعة في نظمكم، وقريبا تسقطون…. لتدور الدائرة عليكم.. انتم الذين وثقتم في امريكا وظننتم انها تحميكم و تقف بجانبكم… والله لقد تخلت عنكم في اول امتحان.
    وستسقطون و تذوقون العلقم.
    واذا كان سقوط صدام تسبب في هذه الفوضى العارمة، فسقوطكم سيوفر الامن والاستقرار للامة.. يا شر حكام الامة

  3. جابر ابوهزيم says

    لا تقتلوا اسودكم حتى لا تاكلكم كلابكم

Leave A Reply

Your email address will not be published.