أكدت مصادر أمنية مصرية أن “الفرق الطبية وفرق البحث من القوات الجوية وعناصر الجيش الثاني والثالث الميداني، عثرت على 150 جثة من ضحايا ، ويجري تجميع أشلاء حوالي 74 جثمانا متناثرة على مساحة تبلغ حوالي 8 كم”.

 

وكشفت المصادر المصرية، أن “المعاينة المبدئية أشارت الى أن عطلا فنيا، وراء سقوط الطائرة، خاصة وأنها سقطت بطريقة عمودية ما أدى إلى احتراق أجزاء منها وانتشار الجثث والأشلاء على مساحة جغرافية واسعة”، مشيرا الى أن “معظم الجثامين التي عثر عليها تم نقلها إلى مطار كبريت العسكري”