استغرب نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي سبب غياب زوجة منذ ما يقارب الأسبوعين  خصوصا وهي من كانت دوما اول من يشارك بلادها في الخير والشر.

 

ولم تتحدث الملكة رانيا قبل ان تظهر الأحد  في بيت عزاء السلطي لتقديم واجب العزاء بوفاة الشقيقتين ثريا وجمانة، فافتقدها الاردنيون في حادثتي انفجار الجمارك وغرق العاصمة الاردنية ، الامر الذي بدا مستهجنا من جانب متابعيها.

 

وكانت السيدتان توفيتا في حادثة سقوط نهار الجمعة حسم التقرير الرسمي الأحد بان وفاتهن انتحاراً من اعلى سطح عمارة قيد الانشاء باحد مناطق عمان الشرقية ، وصنفت السيدة ثريا من اقوى 100 عربية العام 2013 وهي ناشطة اجتماعية في العمل التطوعي.

 

وتعد ملكة الاردن من اكثر المشاهير تواصلا وتفاعلا على شبكات التواصل الاجتماعي ولها الكثير من المتابعين على فيسبوك وتويتر وانستغرام.