أمرت النيابة المصرية بحبس سيدة وزوجها وزوجة إبنها وفتاتين اخرتين، 4 أيام على ذمة التحقيق، لاتهامهم بتكوبن شبكة لممارسة مع الرجال مقابل أجر مادي.

 

وكشفت تحقيقات النيابة عن أن سيدة مسجلة في عدد من قضايا الآداب، عقب خروجها من السجن اتخذت شقة سكنية في منطقة المقطم وتزوجت بشاب يصغرها بعشرة أعوام، واستقطبت زوجة ابنها المسجلة أداب وفتاتين لاستقطاب راغبي المتعة.

 

وعقب تقنين الإجراءات، تمكنت مباحث الآداب من ضبطهم وبرفقتهم الرجال، وتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية بالواقعة وبالعرض على النيابة أصدرت قرارها السابق وأخلت سبيل الرجال الممارسين للجنس باعتبارهم شهود على الواقعة.