دعا الكاتب الصحفي السعودي، جمال خاشقجي، إلى موجة غضب عربية بعد تداول صور تظهر تحول مساجد مدينة السورية إلى منابر “إيرانية”.

 

ونشر خاشقجي على صفحته بموقع التواصل الإجتماعي “تويتر”، صورة لقائد فيلق “القدس” الإيراني في الحرس السوري الايراني ، أمام أحد مساجد مدينة الحاضر في حلب بين مقاتلي حركة النجباء.

قاسم سليماني في حلب

وكان “زياد بنيامين” مراسل راديو “سوا” قد نشر صورة على صفحته لقائد فيلق القدس ومعه مجموعة من المقاتلين أمام المسجد، فيما علق نشطاء بصور تظهر اعتلاء عدد من الجنود الإيرانيين للمنبر لإلقاء خطبة الجمعة في مدينة “العيس”.

شيعة ايران في مساجد حلب