قال الكاتب والأكاديمي السعودي ، إن المطالبين باستهداف أئمة المساجد والمنتقبات في فرنسا هم “مشاريع جواسيس” يعملون ضد أوطانهم.

 

وغرد الحضيف على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.. قائلاً ” كثيرٌ من الليبروفاشيين السعوديين وجهوا للغرب دعوات بعد أحداث ، باستهداف أئمة المساجد والدعاة والمنقبات. الليبروفاشي مشروع (جاسوس) ضد وطنه”.

 

يذكر أن مثقفون سعوديون محسوبون على التيار الليبرالي، أطلقوا دعوات للحكومة الفرنسية لاستهداف المنتقبات وائمة المساجد بعد الهجمات التي شهدتها العاصمة الفرنسية باريس مساء الجمعة الماضية.