“غريب أمرهم هؤلاء الإسرائيليين”.. في ظل الأوضاع التي تمر بها الأراضي الفلسطينية ما زال هناك وزراء في حكومة بنيامين نتنياهو المتطرفة ليس وراءهم شيء سوى “الفكاهة” والتفرغ لمواقع التواصل الاجتماعي كما حال الوزيرة ميري ريغيف، والنائبة عن حزب ليكود في الكنيست الإسرائيلي.

 

ريغيف أطلت عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” تبحث عن لمساعدتها.

 

وكتبت الوزيرة الاسرائيلية تدوينة جاء فيها “تعرفوا إلى مساعدتي التي ترافقني، أسمها ليرون، اليوم عيد ميلادها وقد بلغت 34 عاما. إنها شابة ذكية وانتقائية للغاية. لقد أسرتنا من زمان، لكن للأسف هي لم تؤسر بعد”.

 

وأضافت ” أن مساعدتها لا تؤمن بالوساطة بهدف الزواج، إلا أن ذلك لم يمنعها من إحراجها والسعي عبر “فيسبوك” لكي “تتوسط” وتجد لها العريس الملائم.