أصيبت روسية بجراح خطرة ونقلت إلى المستشفى وسط حالة حرجة، بعد تنفيذها قفزة بالحبل من أعلى بناء بارتفاع 10 طوابق، غير أن محاولتها باءت بالفشل لترتطم بالأرض بشدة.

 

حول ذلك بث ناشطون مقطع فيديو تناقلته وسائل التواصل الإجتماعي تظهر فيه الفتاة البالغة من العمر 19 عاماً وهي تقف على حافة المبنى مستعدةً للقفز إلى جانب مجموعة من أصدقائها وكأنهم اعتادوا على رؤية ممارسة هذه الرياضة الخطرة.

 

 

وبما أنه من المفترض أن يخفف الحبل الذي ربطته الفتاة بنفسها من شدة السقوط ويسحبها للأعلى من جديد، إلا أنها ارتطمت بالأرض بسبب طول الحبل، لتصارع من أجل البقاء في المستشفى حسب ما ذكرت صحيفة دايلي ميل البريطانية.

 

ووفقاً للصحيفة فإنّ الحادثة وقعت في مدينة مورمانسك في الشمال الغربي من ، حيث تمكن أحد المتابعين لما يحدث من الجهة المقابلة من تصوير الواقعة، ونشرها على مواقع التواصل الاجتماعي للتحذير من خطورة هذه الرياضة.

 

وكانت النشأة الأولى لهذه الرياضة في الولايات المتحدة الأمريكية، وتعرف باسم القفز بالحبال، ويتم تنفيذها من فوق الجسور والمنحدرات الصخرية العالية.