بطلة “سيب ايدي” تتوب وتعتزل “هز الوسط” نهائيا

1

 

أنهت رضا الفولي المعروفة باسم بطلة كليب “سيب ايدي” المثير للجدل فترة عقوبتها داخل السجن والتي تمثلت في 6 أشهر بعد تخفيضها على إثر الفيديو الفاضح والخادش للحياء وتحريضها على الفسق والفجور في كليب “سيب ايدي”.

 

وأعلن عبده محمد محامي رضا الفولي بطلة كليب “سيب إيدي”، أن موكلته خرجت من سجن النساء عقب إنتهاء مدة عقوبتها بحبسها 6 أشهر بتهمة التحريض على الفسق.

 

وأكد في صريحات صحفية، أنه أنهى إجراءات صحة الإفراج الخاصة بموكلته من سجن النساء، مشيرًا إلى أن رضا الفولي إعتزلت الغناء، ولن تشارك في كليبات مرة أخرى.

 

وتعود أحداث الواقعة لشهر مايو الماضي عندما ألقت مباحث الآداب بالجيزة القبض على المتهمة رضا الفولي عقب انتشار فيديو به إيحاءات جنسية عبر مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” مع مخرج يدعى وائل الصديقي “هارب”، وتم إلقاء القبض على المتهمة وإحالتها للمحاكمة التي قضت بحبسها سنة ثم قررت محكمة الإستئناف تخفيف الحكم لـ6 أشهر.

قد يعجبك

You might also like
1 Comment
  1. المهندس اياد says

    السلام عليكم ……وهل هي الوحيده؟الكثير من المغنيات والراقصات والفنانات قمن بحركات او رددن كلمات فيها ايحاءات جنسيه فاضحه ،الراقصات في الافراح الشعبيه اشبه بعاريات والافلام المصريه فيها الكثير من المشاهد الجنسيه والكلام الفاضح والقبلات بل ان فلم حمام الملاطيل من الافلام الجنسيه وكان بطل الفلم يوسف شعبان
    مغامراجدا في هذا الفلم اذ ان دوره فيه خدشا للحياء حتى ولو كان تمثيلا والممثلات في هذا الفلم دورهن ﻻ يقل انحطاطا واسفافا وتردي اخلاقي !فلماذا لم يحاكموا كما حوكمت هذه الراقصه! يبدو انها لم تكن مرغوبه من قبل السلطه الحاكمه او انها كانت في حال سبيلها دون ان يكون هناك من يرعاها في سلطه الحكم ويوفر لها الحمايه
    الظلم ليس له حدود

Leave A Reply

Your email address will not be published.