إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

إلهام شاهين: الأسد يحارب “إرهابيين مرتزقة” مدعومين من قطر وغيرها و”ربنا يقويه”

زعمت الفنانة المصرية إلهام شاهين، أن الرئيس السوري بشار الأسد يحارب مجموعة من “الإرهابيين المرتزقة” وليس شعبه، موضحة أن هناك 35 جنسية تحارب داخل البلاد.

 

ووجّهت شاهين خلال حوار لها ضمن برنامج “100 سؤال” على فضائية الحياة، رسالة للأسد قائلة: “ربنا يقويك وربنا معاك.”

 

وبحسب الفنانة المصرية، فإن “المرتزقة المأجورين” الذين يقاتلون في سوريا يتلقون دعماً من قطر وغيرها من الدول.

 

قد يعجبك ايضا
7 تعليقات
  1. Avatar of خالد نصر- مصر - شبرا
    خالد نصر- مصر - شبرا يقول

    ربنا يحشرك مع بشار

    1. Avatar of احمد
      احمد يقول

      شكلك شيعي كلب

  2. Avatar of ابو علي
    ابو علي يقول

    اول مره تقول الهام شاهين كلام صحيح.

  3. Avatar of AWESOMEMAN
    AWESOMEMAN يقول

    ASK YOURSELF WHO IS THE dictator ASSad using to fight his own people The Iranians, Lebanese HezbAllah, Iraqis Shias, and Russian missionaries

  4. Avatar of عبداللطيف مبارك المداوي
    عبداللطيف مبارك المداوي يقول

    مصيبة كبيرة عندما يتحدث أنصاف الجهلة في قضايا مصيرية فيهرفون بما لا يعلمون والمصيبة الأكبر عندما يتكلم من يدعون بأنهم فنانون من المفترض أن ينحازوا إلى قضايا الناس المضطدين،وأن يدافعوا عنهم ضد الطغاة نجد أمثال هذه الفنانة المستقلة تدافع عن طاغية قتل وشرد نصف شعبه. هؤلاء ليسوا فنانين بل هم عبيد الطواغيت.

  5. Avatar of العلماني الحر الجزائر
    العلماني الحر الجزائر يقول

    عاهرة العسكر و الانقلاب تقدم دروس للاخرين وهي لم تستطع حتى الحفاض على شرفها ……..عبيد العرص يخافون من حرية الشعوب العربية يريدهم كا الانعام تاكل وتشرب و تتكاثر ….ابشع ما في مصر هم عاهرات الاعلام و الفن و السياسة

  6. Avatar of سيهزم الجمع
    سيهزم الجمع يقول

    لو كان بشار سني مع بقاء كل شئ آخر على حاله لوجدنا تعليقات أيجابية من نفس المعلقين أعلاه فالعداء وألولاء هنا على أساس عنصري طائفي وليس على أساس حق وباطل أو من هو المعتدي من ألمعتدى عليه والدليل أن صدام حسين ورغم عدوانيته على الغير ورغم جرائمه كان يحضى بكل تأييد ومحبة ودرجة شهيد من هذه العينه نفسها من المعلقين أعلاه مع العلم أن صدام في قوته كان يحتقر الأسلام والمسلمين عموما ولم يتنطع بألدين ألا في وقت ضعفه وخزيه لكي يخدع عواطف المتأسلمين من أمثال عينة المعلقين أعلاه من أحفاد أبو جهل وأبو لهب ممن هم في طغيانهم يعمهون.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد