“وكالات- وطن”- أقدم الضابط السابق في القوات الخاصة الروسية نيكيتا بوبروفسكي (28 سنة) على نفسه أثناء ممارسته الجنس مع زوجته أوكسانا بوبروفسكانا (30 سنة)، وهي عضو في البرلمان الروسي عن حزب روسيا الموحدة الذي يتزعمه الرئيس الروسي فلاديمير .

 

وقالت صحيفة (داس بيلد الألمانية) إن الشرطة الروسية عثرت على الجثتين شبه عاريتين، ما يدل على أنهما كانا يمارسان الجنس في مقعد السيارة الخلفي قبل أن يقع الانفجار.

2w559c0.bild-1

وأكدت الصحيفة أنه بعد التحري الذي أجرته الشرطة الروسية تبين أن الحادث تم بسبب خلافات زوجية، على خلفية علاقة تربط أوكسانا برجل غني قالت الصحيفة إنه (فلاديمير بوتين) والذي تربطه بالفتاة علاقة متينة.

 

وأضافت الصحيفة أن للزوجين طفلة تبلغ من العمر (4سنوات) ولم تكن في السيارة عند وقوع الحادث الذي وقع عند الساعة 10:50 دقيقة مساء من يوم الجمعة الماضي في مدينة نوفوسيبريك في سيبيريا.

inside_oksana_and_daughter-478x315