إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

شرطة السيسي.. لصوص بالميري تخصصوا في سرقة السياح وشركات الصرافة

“خاص- وطن”- شهدت مصر خلال الشهور القليلة الماضية عدة عمليات سرقة، لم يكن أبطالها مجرمون كالمعتاد، بل كانوا رجال شرطة وظيفتهم توفير الأمن للمواطنين والسياح الذين يزورون البلاد، لكن ما كشفته البلاغات والتحقيقات كان خلاف ذلك، حيث تحول أمناء الشرطة إلى لصوص تخصصوا في سرقة السياح والمسافرين في المطارات، بجانب السطو المسلح على شركات الصرافة.

 

قررت نيابة الغردقة الجزئية الأحد، حبس أمين شرطة تابع لإدارة أمن الموانئ بمطار الغردقة الدولي 4 أيام على ذمة التحقيقات بعد سرقته حافظة نقود سائح ألماني عند مغادرته عبر المطار، وأوضحت تحقيقات النيابة العامة، أن أمين شرطة مختص بالعمل علي إحدي أجهزة الإكس راي الخاصة بالكشف عن المفرقعات بمطار الغردقة، عند مرور السائح علي الجهاز غفله وسرق حافظة نقوده، ليتم الكشف عن الأمر بعد تقدم السائح بشكوى لفقدانه حافظة نقوده، وتم القبض علي أمين الشرطة بعد التأكد من سرقة الحافظة من خلال كاميرات المراقبة.

 

لم يقتصر الأمر على الغردقة فقط، بل امتد إلى العاصمة القاهرة، حيث قرر قاضى المعارضات، الأحد، في محكمة النزهة، تجديد حبس أمين شرطة بمطار القاهرة 15 يوما على ذمة التحقيق، بعد أن كشفت تحقيقات نيابة النزهة أن المتهم الأول أمين شرطة بإدارة مكافحة المخدرات، ويعمل بمطار القاهرة اتفق معه راكب مصري يعمل فى دولة خليجية، على تسهيل تهريب مليون ونصف مليون ريال من المطار، مقابل حصوله على 3 آلاف جنيه رشوة.

 

وأظهرت التحريات أن أمين الشرطة وضع الأموال المتفق على تهريبها فى ظرف بحقيبة المسافر، وتمكن من تفويتها على التفتيش، ثم سرق الأموال التي بداخلها قبل إقلاع الطائرة، حينها ظن المسافر الخليجي أن العملية نجحت والأموال تم تهريبها، لكنه عقب الوصول إلى الدولة الخليجية، فتح الحقيبة فلم يجد بها الأموال، فعاد إلى القاهرة، واتهم أمين الشرطة بسرقة الأموال فتم القبض عليهما، وإحالتهما للنيابة التي قررت حبس المسافر وأمين الشرطة.

 

خلال شهر أكتوبر الماضي، كشفت تحقيقات نيابة مدينة نصر عن مفاجآت مثيرة في واقعة سرقة سيارة إحدى شركات الصرافة بمدينة نصر، حيث أكدت التحقيقات أن بطل الجريمة أمين شرطة يعمل بالحراسات الخاصة، وقال المجنى عليهم إن المتهم الأول أمين شرطة مفصول، استوقفهم وهددهم بسلاح كان بحوزته قام بإنزالهم من السيارة، ثم قام المتهم الثاني أمين شرطة أيضا بتقييدهم ووضع شريط لاصق على أفواههم، وبعد ذلك تعدى عليهم المتهم الثالث بعصا حديدة تابعة لجهاز الشرطة وهددهم بسلاحه الميري، ووضع أمناء الشرطة المجني عليهم داخل سيارة جيب، واستقلوها إلى منطقة أرض المعارض وقاموا برشهم باسبراي “سيلف ديفنس”، وتركوهم وفروا هاربين بعد أن استولوا على كل الأموال والهواتف المحمولة، لتتمكن قوات المباحث بعد ذلك من ضبط الثلاث متهمين، وبحوزتهم 150 ألف جنيه و49 ألف دولار أمريكي، وتبين أن باقي المبلغ المسروق بحوزة المتهمين الهاربين كما ضبط بحوزة المتهمين بندقية خرطوش وطبنجتين 9 مللي.

 

وفي واقعة سابقة خلال شهر أغسطس الماضي، تورط عدد من أمناء الشرطة في عملية سرقة مشغولات ذهبية وأموال من صاحب محل لعب أطفال، ليس هذا فحسب، بل دسَّ أمناء الشرطة فرش حشيش لصاحب المحل كي يتم اتهامه بالاتجار بالحشيش، ولا يتم اكتشاف أمر السرقة، لكن كاميرات المراقبة بالمحل أثبتت تورط أمناء الشرطة.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. Avatar of محمد الامين
    محمد الامين يقول

    اذا السيسي حرامي وسرق مليارات الخليج لازم الضباط يسرقو علشان يعيشوا هو السيسي وعائلته يهرب العملات وياكلو الفراخ والبيرقر وديل ياكلوا الطعمية

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد