شهادة سجين داعش تربك الأردنيين والحكومة تلتزم الصمت الشديد

0

 

اثارت تصريحات لمعارض سوري بثتها إحدى القنوات مشاعر الاردنيين بعدما تحدث الرجل عن علمه بكون الطيار الاردني معاذ الكساسبة حي يرزق في أحد سجون تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”.

 

وطالبت عائلة الكساسبة الحكومة الاردنية بالرد على مزاعم المعارض الذي تحدث عن كونه رأى الطيار الاردني بعد بثّ التنظيم لفيديو الحرق.

 

وقللت مصادر رسمية من صحة التسريبات في الوقت الذي بدأ يعود فيه الأمل للشارع بأن لا يكون الطيار الاردني قد حرق فعلا كما بثّ التنظيم في فيديو أثار الكثير من الغضب والحنق لدى الشارع المحلي على التنظيم.

 

ونفى السجين السوري إبراهيم الشمري، حرق الطيار الأردني معاذ الكساسبة قائلاً ” أنه تركه حياً في سجنه قبل الإفراج عنه بأمر مباشر من زعيم التنظيم “أبو بكر البغدادي”،

 

وفقا للمقابلة التي أجراها الناشط السوري عامر هويدي، فإن الشمري رياضي سابق، وهو حارس مرمى نادي الفتوة السوري سابقا، وحارس المنتخب الوطني السوري سابقا، وكان موظفا في الاتحاد الرياضي العام.

 

ويروي الشمري المفرج عنه بأوامر مباشرة من البغدادي، في اللقاء المصور تفاصيل عن تنظيم يغطيه الغموض، ويحكي مسيرة اعتقال “بدأت بنظام وانتهت بتنظيم”، قابل خلالها شخصيات منها من قضى بأبشع الصور، ومنها من يتزعم أعتى التنظيمات وأقواها.

 

وقال الشمري إنه خرج من سجن العكيرشي بأوامر مباشرة من البغدادي حين زار السجن الأشهر للتنظيم في الرقة، الذي كان يقبع في إحدى منفرداته مطلع العام الجاري الطيار الأردني معاذ الكساسبة. وقال إنه خرج بعد أكثر من شهر من إعلان التنظيم إعدامه وتركه حيا.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.