قال وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، الجمعة، إن دعت للهدوء، لكنَّ لصبرها حدودا.

 

وفي مقابلة بثها على الهواء تليفزيون “إن.تي.في”، قال وزير الخارجية – أيضا – إن نشر قوات تركية إضافية في العراق، مؤخرا، تم بعد زيادة المخاطر الأمنية.

 

وتسود المنطقة توترا على إثر اسقاط الطائرة الروسية من قبل تركية الشهر الماضي الامر الذي وضع المنطقة بأسره في مهب الريح عقب التهديدات التي أطلقتها روسيا.