الاندبندنت: بلير منع وصول أسلحة دمار شامل لداعش بإبرام اتفاق مع القذافي !!

0

 

قالت صحيفة “الاندبندنت” البريطانية إن “اسلحة الدمار الشامل، التي لعبت دورا بارزا في التاريخ السياسي لرئيس الوزراء البريطاني السابق طوني بلير، أصبحت مجددا محط الانتباه عندما مثل بلير أمام لجنة الشؤون الخارجية في مجلس العموم لاستجوابه بشأن ليبيا”.

 

وأشارت الصحيفة البريطانية في تقريرها الذي نشرته السبت, إن بلير أكد في الجلسة أنه لولا تمكنه من إقناع الرئيس الليبي الراحل بالتخلي عن برنامجه لأسلحة الدمار الشامل بعد اجتماعهما عام 2004، لكانت هذه الأسلحة في حوزة تنظيم “” الآن”. حسب قوله.

 

واوضحت الصحيفة أن “أعضاء البرلمان الذين كانوا يستجوبون بلير لم يشيروا إلى أنه كان يسعى للحصول على إشادة عن إبعاد أسلحة الدمار الشامل عن أيدي جماعة ساعدت الاجراءات التي اتخذها في ظهورها”، معتبرة انه “إذا لم تطح حملة حلف شمال الأطلسي “الناتو”، بزعامة قوات بريطانيا وفرنسا بموافقة رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون والرئيس الفرنسي آنذاك نيكولا ساركوزي، بالقذافي، لكان من غير المرجح أن يكون لتنظيم “داعش” هذا الوجود القوي في ليبيا الآن”.

 

ورأت الصحيفة أن “بلير الذي يعي تبعات دوره في العراق، لم يشأ أن يوجه اللوم لكاميرون، أو ساركوزي أو اي شخص آخر”.

قد يعجبك

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.