إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

الأمطار تشل حركة القاهرة.. والمسئولون غارقون في الأزمة

“خاص –وطن”- شهدت عدة محافظات بجمهورية مصر العربية، موجة واسعة من الطقس السيئ، سقط خلالها أمطار غزيرة استمرت لعدة ساعات، ما أدى إلى شلل في حركة المرور، وتخلف عدد كبير من الطلاب والموظفين عن مدارسهم وأعمالهم بسبب غرق الطرق وتعطل حركة المواصلات بأنواعها المختلفة.

في العاصمة المصرية كانت انعكاسات الأمطار شديدة، حيث تعطلت حركة قطارات الخط الأول لمترو الأنفاق (المرج – حلوان)، لعدة ساعات، نتيجة حدوث شرر كهربائي بسبب سقوط الأمطار بغزارة، ما أدى لتعطل أعداد كبيرة من الإشارات الكهربائية المسئولة عن التحكم فى حركة القطارات على طول الخط الأول، فضلا عن تكدس الآلاف على أرصفة المحطات وتعطل أعمالهم.

 

ومن العاصمة إلى مدينة السويس لم يختلف الأمر كثيرا، فلقد أدت الأمطار الغزيرة التي هطلت على المحافظة ، لشل حركة السيارات وسائل المواصلات في المدينة، كما أعلنت هيئة موانئ البحر الأحمر، توقف الحركة الملاحية، وغلق 4 موانئ بالسويس هي السخنة، والأدبية، وبور توفيق، والويتيات.

 

أما محافظة الجيزة فكانت معركتها مع المياه المتراكمة بالشوارع والتي أدت فإعاقة حركة السير بالمدينة، وهو ما تطلب الدفع بنحو 44 سيارة لشفط تراكمات المياه، لاسيما وأن قرى جنوب الجيزة شهدت أمطارًا غزيرة، منذ صباح الأحد، وتوقفت الحياة تمامًا فى قرى البدرشين، التى لا تتمتع بأى خدمات وغرقت شوارعها بالأمطار.

 

وفي شمال الصعيد بمحافظة بني سويف، سادت حالة من الشلل المروري وتوقفت حركة التجارة بمختلف أنحاء المحافظة، بعد أن تحولت الشوارع لبرك من الطين والوحل، وامتنع عدد كبير من السائقين عن الخروج نتيجة الطقس السيئ والرياح الرعدية، وهو ما دفع الموظفين والتلاميذ للبقاء في منازلهم.

 

ومن بني سويف إلى محافظة أسيوط، حيث أعلنت مديرية التربية والتعليم بالمحافظة، عن تعطيل الدراسة للفترة المسائية بجميع مدارس المحافظة، كما لقي 8 أشخاص مصرعهم، وأصيب 2 آخرين، على طريق (أسيوط-القاهرة) نتيجة المنخفض الجوي وتراكم الأمطار على الطريق.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد