إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

هذه الصور احرجت موسكو كثيرا بعد تسويقها على أنها لداعش لضرب سمعة تركيا

 

أعلن مستشار رئيس إقليم شمال العراق، كفاح مصطفى ، أن صور الأقمار الاصطناعية، التي نشرها الجيش الروسي، تعود إلى ناقلات نفط الإقليم وليس لتنظيم الدولة الاسلامية “داعش”.

 

وفي تصريحات للأناضول، قال مصطفى: “لا أساس لمزاعم الجيش الروسي، حول إرسال داعش ناقلات نفط إلى تركيا عبر إقليم كردستان، هذه الصور تعود لناقلات نفط، تنقل النفط الخام من آبار الإقليم، إلى ميناء جيهان في تركيا، عبر معبر إبراهيم خليل – خابور”.

 

وأوضح مصطفى، أن روسيا تدرك جيداً حجم التضحيات المبذولة ضد تنظيم داعش الإرهابي في المنطقة.

 

وأضاف، أن “كل يوم يحارب البيشمركة تنظيم داعش على كل الجبهات، من أجل ابعاده عن المنطقة”.

 

وتساءل: “هل يعقل أن يغض البيشمركة طرفه عن نقل نفط داعش إلى تركيا عبر الإقليم؟”.

 

وكان الجيش الروسي نشر صور أقمار اصطناعية لـ 12 ألف ناقلة نفط في منطقة زاخو بإقليم شمال العراق، زعم أنها تنقل نفط داعش إلى تركيا.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد