قال مفتي مصر السابق والمعروف باسم “مفتي العسكر”, إن صلاة المسلم وهو يحمل في “جيبه” أو أو باكيت دخان فإن صلاته صحيحة، لافتا إلى أن الحشيش والأفيون والدخان جميعها طاهرة لكنها حرام، حسب قوله.

 

وأضاف “جمعة”، في لقائه مع برنامج “والله أعلم” المذاع على قناة “سي بي سي”، أن من يصلي وفي جيبه خمرة كانت صلاته باطلة، لأنها نجسة، مؤكدًا أن الحرمة شيء والطهارة شيء آخر، حسب تعبيره.

 

وأشار “جمعة”، إلى أنه يجب المضمضة بعد شرب الخمر قبل ، مشددًا على أن ملامسة النجاسة لا تنقض الوضوء، لكن يجب إزالتها.

 

وتابع ” السجائر لا تنقض الوضوء لأنها طاهرة، لكن لا بأس أن أقوم بمضمضة الفم للصلاة “.