أسماء الأسد: الحصار الإقتصادي يمنع المعدات الطبية لكن سمح لي باستيراد حذاء كارديشيان

2

ظهرت “أسماء الأسد” زوجة الرئيس السوري “بشار الأسد” يوم أمس خلال لقاء مع مصابين من جيش النظام في قصر الشعب في العاصمة دمشق. وتحدثت “أسماء الأسد” عن الوضع الاقتصادي السيئ الذي تمر به البلاد، مشيرة أن الحصار الاقتصادي يمنع من إدخال معدات طبية حديثة من شأنها مساعدة من خرجوا عن الخدمة في جيش النظام على ممارسة حياتهم الطبيعية كفاقدي البصر أو المصابين بعاهات مستديمة.

وأثار حذاء “أسماء الأسد” من ماركة ” Christian Louboutins” باهظ الثمن والذي ارتدت “كيم كارديشيان” ممثلة الواقع الأمريكي حذاء مثله، سخطا في أوساط مؤيدي النظام، بعد حديثها عن الحصار، حيث يتجاوز سعر الحذاء الخمسة آلاف دولار أمريكي وهو حذاء مستورد، ويعادل سعره مليوني ليرة سورية في الوقت الحالي.

وتشتهر زوجة رئيس النظام السوري بإسرافها الفاحش على الأزياء والإكسسوارات الشخصية رغم ماتعانيه البلاد من حالة اقتصادية مزرية.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. عرب أمريكا! لمن يبحث عن الحقيقة. يقول

    اكثر من٣٥ سنه من مضت علينا في المنفى في أمريكا من ضحايا النكبة الاولى في سوريا!!!!!
    ” نقول لكم اجسام البغال واحلام العصافير” الى الساقطة اسماء وكيم ام كرش هاااااا شر المصيبة مايضحك!!! أطفال سوريا الضحايا صرماية اصغر طفل من ضحايا العدوان الارهابي الصهيو بشارون اشرف منكم وأشرف من العاهرة اسماء وكيم وعفوا لم ننسا العاهرة الاولى في العالم أمريكا وشكرا لا امريكا التي أعطتنا حرية الرأي لنصرح ام أمريكا اكبر دولة في العهر والارهاب وذلك بفضل ” كلبها النجس الصهيوني بشارون”.
    لم ولن ننسا مجازر الثمانينات!!!!! ولم ننسا كيف تم ذبح اخواننا الفلسطينين في تل الزعتر!!!!!!
    ولم ننسا كيف قصفت البحرية الامريكية بيروت لمدة ثلاثين يوما!!!!!
    وأم ننسا المجرم المجوسي الكلب النجس بشارون كيف قضى على مليون مسلم في سوريا!!!!
    ولم ننسا روسيا العاهرة التي قتلت ملايين المسلمين!
    ولم ننسا العاهرة فرنسا وجرامها في الجزائر وفي افريقيا!
    ولم ننسا اولاد القردة والخنازير لعنة الله عليهم الى يوم الدين بنو صهيون لعنة الله عليهم أينما وجدوا.
    ولم ننسا المجوس ايران النجاسة!
    الهم اجعل عاليها سافلها. اللهم عجل في الخسف على القوم الظالمين في كل مكان! اللهم انزل غضبك فإنك العزيز الجبار المنتقم.

  2. Mohammad Alghamidi يقول

    لم آرى أسخف من جريدة الوطن في حياتي. انتوا مثل الكلاب بتنبحوا الحجر والشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.