إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

وزير إسرائيلي حطوا إيدكم “بذنبنا” حتى نقضي على الإرهاب الإسلامي..

الدبور – وزير إسرائيلي سابق ومحاضر عن العفاف حاليا هو أفضل من ينطبق علية المثل الدارج العاهرة هي أفضل من تحاضر عن العفاف، أو الإرهابي هو أفضل من يحاضر عن أضرار الإرهاب في حالته.

فقد قدم وزير الجيش الاسرائيلي السابق موشيه يعالون, تعازيه الحارة إلى رئيس النظام المصري عبد الفتاح السيسي بعد الحادث الارهابي الذي استهدف الجمعة مسجد الروضة في مدينة العريش شمال سيناء.

وقال الشيخ يعالون الذي خلفه في منصبه افغيدور ليبرمان إن ” الإرهاب هو عدو لكل الدول والشعوب”، مشيرا إلى أن إسرائيل ومصر تستطيعان سويا دحر الإرهاب، على حد وصفه.

ودعى كل الدول العربية إلى مساندة الكيان المحتل في حربه على الإسلام المتطرف الإرهابي، ولربما الإنضمام إلى الكيان الصهيوني المسالم لنشر السلام في العالم.

وقال المحاضر عن العفاف أن الإرهاب هو عدو لكل الشعوب والدول التي تسعى للسلام، مثل يعني الكيان الصهيوني وحربه وقتله وتهجيره لشعب كامل من أجل السلام، وتسعى الكثير من الدول العربية لتطبيق نظريته في بلدانها كما أفاد مراسل الدبور، أنظر الى اي بلد عربي وكيف يتصرف حكامها إتجاه شعوبهم من قتل وإعتقال وتعذيب وتهجير من أجل أن تنعم الحكومات بالسلام، يعني الدول الجكام العرب إنضموا معك يا شيخ يعالون قبل ما تطلب.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد