وعلى تويتر.. انتقد مغردون الأسعار الجديدة لأسعار البنزين في المملكة، ولسان حالهم يقول “الوطن للأغنياء والوطنية للفقراء”، بحسب تعبير أحد المغردين، فيما تستمر معاناة السعوديين والوافدين منذ العامين الماضيين بسبب تردي الأوضاع الاقتصادية وسياسة التقشف “غير المبررة” التي طالت كافة القطاعات الحيوية في البلاد، وهي إجراءات أدت إلى خفض العلاوات والإعانات الحكومية لقطاع واسع من المواطنين إضافة إلى تقليص الإنفاق وتسريح أعداد من الموظفين وفرض ضرائب ورسوم جديدة وغير مسبوقة طالت كافة سكان المملكة مواطنين ووافدين.

وغرد الكثير بالمطالبة ببيع اللوحة التي إشتراها بن سلمان وتخفيض أسعار البنزين وإيجاد حلول لمسألة البطالة التي تزداد يوميا بين صفوف الشباب.

وقال أحدهم لتسقط لوحة بن سلمان وليعيش الشعب، ماذا إستفدنا من لوحة وقصر ويخت بأكثر من مليار دولار ونحن لا نجد ما يضمن كرامتنا.

مغرد سعودي قال إنه يبحث عن عقد عمل في مصر أو الأردن، بطريقة يستهزأ بها، حيث كان الكل يذهب للسعودية بحثا عن عقد عمل والآن بفضل بن سلمان سيتشرد الشعب السعودي خارج وطنه بحثا عن لقمة العيش.