يشار إلى ان هذا الأسلوب في استغلال المتابعين من اجل الحصول على الاموال قد سبقه فيه عدد آخر من الدعاة على رأسهم الداعية والذي سبق وان نشر عدد من الإعلانات للعود والمجمعات السكنية وحتى الأراضي في البوسنة، ثم تلاه بعد ذلك الداعية عائض القرني.