الدبور – يبدو أن المشهد الصهيوني إكتمل بإنضمام نتنياهو ودولة الكيان المحتل إلى الحلف الشيطاني الذي يحاصر قطر، الإمارات والسعودية ودولة الريتويت البحرين ودولة الرز مصر السيسي. وبما أن هو أفضل من يحاصر الشعوب، فسيستفيد الحلف الشيطاني من خبرته بحصار قطر بطريقة أفضل.

فقد اتهم رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، قطر بدعم حماس، رافضا دعوات الحوار معها، في الوقت الذي شدد على ضرورة إقامة الحوار مع دول الخليج الأخرى.

جاء ذلك خلال لقاء لبنيامين نتنياهو وزعماء المنظمات اليهودية بالولايات المتحدة الأمريكية، في مدينة القدس، يوم الأربعاء الماضي، الذي تناول صورة العلاقات بين تل أبيب ودول الخليج.

وقال نتنياهو: “من الضروري إقامة حوار مع القوى «البنّاءة» في منطقة الخليج، مضيفا: “أنا بالتأكيد لا أتحدث عن قطر”.

وقال إن القوى بالخليج تبحث عن مستقبل أفضل لشعوبها، “وهم لا يؤيدون جماعات إرهابية مثل حماس”، في إشارة إلى قطر.

وأوضح نتنياهو أنه يعتقد أن العربية المتحدة قوة بناءة في المنطقة، وأن قطر ليست كذلك. وزغردي يا إنشراح..

بإنتظار تبرير الذباب الإلكتروني .

إقرأ أيضا: نتنياهو خجل مما قاله صبي ابن زايد في هجومه على حماس