الدبور – شاهد معنا أطال الله عمرك وأطال صبرك، وكثر دبابيرك اللاسعة الحاقدة، عن أي ملك يبحث ويتسائل الشيخ محمد العريفي، فبعد إنشغاله بموضوع هام وهو المسح على الجوارب وأحكامه في الوقت الذي كان ولي أمره يسجن الدعاة والعلماء وحتى الأمراء الفاسدين ولكنهم دفعوا وخرجوا، أما العلماء فلا يملكون إلا الحق فمازالوا في السجون.

وفي الوقت الذي تتسارع مملكته إلى التطبيع مع إسرائيل، ركز على الإحسان للجار اليهودي وكيف أنه من الإسلام وتغافل عن أمر كيف  يكف المسلم شره عن جاره المسلم وكف حصاره عن إخوانه وجيرانه.

و تحول العريفي أيضا لتاجر عقارات يضع إعلانات بيع عقارات على صفحته المخصصة للدعوة المفروض.

اليوم يبعث تغريدة لسعت الدبور الذي يلسع العالم كله، وبلطف الله مازال الدبور يزن على خراب عشه حول عرش الدب الداشر.

العريفي بعث يتسائل: ما إسم الملك الموكل بالنفخ بالصور؟

سؤال مهم في الظروف التي تمر بها الأمه، لا بد أن تعلم إسم الملك الموكل بالنفخ بالصور، وهي لا تعلم أين ستنام الليلة وأين ستجد قوت يومها الذي نهبه السلطان، ولا تعلم الأمهات في الغوطة أين فلذات أكبادهن وتحت أي حطام هم.

الدبور يسأل الشيخ ما اسم الملك الذي يحاصر أخوانه؟

ما اسم الملك الذي باع القدس ويضغط للقبول بصفقة القرن؟

ما اسم الملك الذي يقتل أطفال اليمن يوميا؟

ما اسم الملك الذي شارك بقتل أطفال سوريا وأطفال ليبيا وحاصر أطفال العراق لسنوات قبل قتلهم؟

ما اسم الملك الذي سجن كل العلماء والشيوخ والدعاة من إخوانك يا عريفي؟

ما اسم الملك الذي يسارع للتطبيع مع إسرائيل؟

ما اسم الملك الذي أغلق هيئة الأمر بالمعروف وإستبدلها بهيئة الترفيه والسعادة والفجور؟

ما اسم الملك الذي أعلن أن بلاده كانت في الظلام وفرخت إرهابين ويجب أن تتحول إلى العلمانية؟

ما اسم الملك الذي في زمانه خرج إعلامي يطالب بمنع الأذان لأنه يرعب الأطفال في الليل؟

وأترك اسم الملك الموكل للنفخ في الصور، فلا يهم معرفة اسمه لأنك ستكون وقتها واقف أمام الله ليحاسبك على مواقفك في الدنيا وتخاذلك.

بقلم دبور حاقد لاسع…