في العراق تزوج الثانية والثالثة، والتكاليف علينا.. بس خليك رجل واعملها

1

الدبور – في العراق فقط، تزوج من الثانية والثالثة والرابعة وتكاليف الزواج مدفوعه واخالصه، ما عليك إلا أن تدخل بمجهودك. هذا فقط في العراق، فعزيزي الدبور إذا كنت خارج تغطية العراق الرجاء مراعاة فرق المهور والتكاليف والعقاب.

النائبة في البرلمان العراقي جميلة العبيدي في بلد أنهكته الحرب، وفي بادرةٍ منها أعلنت عن تكفلها بمصاريف زواج أي عراقي يرغب في الزواج بامرأة ثانية أو ثالثة.

كما ذكرت النائبة “العبيدي” أنها ستكفل بدفع إيجار المنزل لعام كامل.

وكتبت “العبيدي” على حسابها في “فيسبوك”: “كل شخص يريد الزواج من إمرأة ثانية أو ثالثة ولا يملك المال للزواج عليه مراسلتي فأنا اتكفل بزواجة وادفع له إيجار منزل أو شقة لسنه كاملة . علما الزواج لا يحتاج إلى موافقة الزوجة الأولى . لدي محامين في جميع المحافظات من أجل تخليص إجراءات عقد الزواج مع توفير سيارة خاصة تنقلك من منزلك إلى المحكمة وبالعكس مع هدية بسيطة حلقات لك ولعروستك”.

وأوضحت في منشورٍ آخر: “وصلتنا أسئلة منها رفض الزوجة الأولى من زواج زوجها بثانية. أعزائي في حال رفضت الزوجة الاولى وطلبت الطلاق ستجبر على دفع المقدم والمؤخر والحرمان من النفقة وتقع تحت قرار التنشيز مدة أقلها 4 سنوات واقصاها 7 سنوات لذلك اقتضى التنويه”.

- Advertisement -

وقالت إنها رفعت مقترحاً جديداً إلى رئاسة البرلمان بأن تدفع الحكومة 15 مليون دينار عراقي، وقطعة أرض لكل من يتزوج أرملة أو مطلقة و25 مليون لمن يتزوج زوجة ثانية .

ونشرت البرلمانية العراقية جميلة العبيدية صورةً لمحامين في مكتبها، وقالت إن العمل متواصل من أجل إنجاز جميع عقود الزواج للمتقدمين للزواج من إمرأة ثانية.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. طبيب مغترب يقول

    منذ دخول جيوش الحمر الى العراق ودنسوا بغداد
    العراق اصبح غير العراق الذي كن نعرف
    مسؤلين فاشليين لايستطيعون تسيرقرية في اقصى البادية
    حرامية بدين بكاونة
    العراق باق اللصوص والخونة والعملاء للاسياد سيذهبون الى الجحيم و ينصهرون
    في واد في قاع جهنم
    البعث قادم سينضف العراق من القذورات وشحاذين من بعض العراقين بالاجساد وليس بضميرالحي
    المسولين كانوا منطقة بعضهم كانوا حرافين باعة سجاد والمسابيح واليوم يمتلكون عقارات في الاوربا الغربية ولندن منهم سيستاني حفيد اهل الخيط عفوا اهل البيت
    منذ سقوط بغداد 2003 اصبح هولائي الحرامية الى اليومنا هذا اكبر اثرياء العالم
    شعبنا في المخيمات ونزوح من هنا وهناك
    مسؤلين اصبتهم تخمة شعبنا العراقي يتضور جوعا
    من انتم …………………يامعشر اللصوصصصصصص ..هل فيكم ..رجل رشيد ..ينضرفي حالنا …

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.