الدبور – حملة تمرد في السعودية يقودها بعض الأمراء داخل عائلة آل سعود، حسب ما وصل لمسامع الدبور الحاقد اللاسع من الداخل السعودي.

وأفاد المصدر من الداخل أن حملة من الإعتقالات تجري حاليا لإنهاء الحملة دون ضجة إعلامية، وأضاف المصدر الذي أرسل الخبر الخاص إلى الدبور أن بعض الامراء حاولوا إستغلال غياب ولي العهد السعودي عن البلاد للقيام بإنقلاب أبيض.

ومازالت الاحداث تتسارع في الداخل، وقد أصدر اوامره بعدم خروج أي خبر للإعلام حتى لا تتسع دائرة التمرد وكي لا يحصل أصحاب التمرد على أي دعم من الشعب أو تعاطف.

وقد أرسل الدبور بعض الدبابير إلى محيط مكان الإنقلاب ليسترق السمع ويأتينا بخبر يقين من الداخل.

يذكر أن هناك معارضة قوية لأفعال ابن سلمان وحقد شخصي عليه لما قام به من ذل لكبار الأمراء في البلد وتشويه سمعتهم، وسيتم تسريب بعض الأخبار من الداخل كلما سنحت الفرصة.

الدبور لن يهدأ حتى لو يأتينا بالخبر اليقين.