الدبور – نيكي هيلي مندوبة واشنطن الدائمة لدى ، إتهمت روسيا بـ”التلاعب بمجلس الأمن والأمم المتحدة”. بإعتبار أن بتلعب مع برشلونة ولا تتلاعب في مجلس الأمن.

ونيكي يبدو أن ذاكرتها ضعيفة نوعا ما، فقد طار من ذاكرتها ما حدث منذ يومين فقط عندما تلاعبت ومنعت بيان إدانة بحق إسرائيل بقتلها مدنيين في غزة.

جاءت اتهامات المندوبة ألأمريكية، في إفادة أمام مجلس الأمن، عقب فشل الأخيرفي اعتماد ثلاثة مشاريع قرارات، سويدية وأمريكية، وروسية.

المشاريع الثلاثة كانت بشأن إنشاء آلية تحقيق مستقلة، في هجمات كيميائية بسوريا، كان آخرها هجوم دوما، السبت الماضي، الذي أسفر عن مقتل 78 مدنيًا الأقل.

وقالت هيلي إن “روسيا متسقة مع نفسها ولن تتغير وستبقي تتلاعب بمصداقية مجلس الأمن.. لقد استخدمت حق النقض 6 مرات لعرقلة المجلس من تشكيل آلية تحقيق في الهجمات الكيمائية بسوريا”.

وتابعت “لقد أتى الروس الينا بمشروع قرار مفاجئ صباح اليوم فقط وعندما طلبت السويد مناقشته أصر السفير الروسي علي عدم إجراء أي تعديلات عليه”.

وأردفت قائلة “وبالنسبة لمشروع القرار الذي تقدمنا به أرادت روسيا إضافة بعض النقاط إليه التي تقلص من مصداقية التحقيق الدولي”.

إقرأ أيضا: نيكي هايلي تريد تأديب العرب بخازوق جديد وهو كعب حذائها العالي.. شاهد