الدبور – ممثلة وصلت لحل جذري يحل جميع مشاكل الشعوب العربية عامة، ونظرية إذا طبقت في كل بلد ستحل جميع مشاكلنا.

فقد أثارت الممثلة التونسية جميلة الشيحي حالة كبيرة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي بعد حديثها عن الحالة الجنسية لرئيس الوزراء.

وقالت “الشيحي” خلال استضافتها في برنامج “عبدلي شو” على القناة التونسية التاسعة إنه عندما تكون الحياة الجنسية لرئيس الحكومة على ما يرام  سيكون الشعب أيضا على ما يرام.

وأضافت “لم اقل عيبا وحقيقة الفشل الجنسي موجودة في تونس وتؤثر على صاحب القرار السياسي”.

تصريحات “الشيحي” أثارت موجة غضب عليها وعلى الحالة التي وصل لها الإعلام التونسي، مؤكدين بأن هذه التصريحات تدل على الانحطاط الأخلاقي الذي اجتاح “الهيكا” (الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري).

ربما ستخرج علينا فنانات في بلدان أخرى لتنادي بتطبيق هذه النظرية والتحدث عن العجز الجنسي لدى المسؤولين في وطننا العربي كله، ولذلك نحن في حالة متردية إقتصاديا وأمنيا وأيضا في مجال الحرية.

الدبور إقترح فحص الرئيس قبل التقدم لأي إنتخابات أو إنقلابات.

ولسه ياما نشوف…